أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

7.3‮ ‬مليون جنيه قيمة مخزون ‮ ‬الغزل الراكد في‮ »‬كوم حمادة‮«‬


المال ـ خاص

أكد المهندس يسري نصر عباسي، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب لشركة كوم حمادة للغزل والنسيج، التابعة للقابضة للغزل والنسيج والملابس الجاهزة، أن قيمة مخزون الغزل الراكد في مخازن الشركة حتي نهاية ديسمبر الماضي، تصل إلي 7.3 مليون جنيه، مرجعاً ذلك إلي الارتفاعات التي شهدتها أسعار الغزل علي خلفية الزيادات المستمرة في أسعار الأقطان خلال النصف الأول من العام المالي الحالي.

 
وأضاف »عباسي« أن إجمالي قيمة إنتاج الشركة خلال الشهور الستة الأولي من العام المالي 2011/2010، بلغت 29.7 مليون جنيه، مقابل 21.25 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي، موزعة بواقع 22.4 مليون جنيه مبيعات، 7.3 مليون جنيه مخزوناً راكداً في الشركة.
 
وتراجعت خسائر الشركة خلال النصف الأول من العام المالي الحالي، بنحو 3.4 مليون جنيه، لتصل إلي 1.39 مليون جنيه، مقارنة بنحو 4.5 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالي 2010/2009، فيما بلغ إجمالي الإيرادات 22.4 مليون جنيه، مقارنة بنحو 22 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من 2010/2009، بمعدل زيادة %12.
 
وأبدي مسئولو »كوم حمادة« مخاوف من احتمال زيادة خسائر الشركة خلال الفترة المتبقية من العام المالي الحالي، في حال عدم نجاح خطط »القابضة للغزل« في استيراد 1000 طن من الأقطان خلال الفترة المقبلة، للمساهمة في التغلب علي الأزمة، خاصة مع الارتفاعات المستمرة في أسعار الأقطان محلياً وعالمياً إلي جانب عدم توافرها بالأسواق.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة