سيـــاســة

اجتماع طارئ لـ"الإنقاذ" لدراسة خطاب القوات المسلحة



جبهة الإنقاذ الوطني

أونا:

 
تعقد جبهة الإنقاذ الوطني اجتماعا عاجلا لدراسة بيان القوات المسلحة وكيفية التعامل معه.
 
كانت الجبهة قد أعلنت إدانتها الكاملة لكل ممارسات العنف التي شهدتها بعض المحافظات المصرية كأسيوط وبني سويف وتعرض من جرائها متظاهرون سلميون لإصابات وسقط بينهم عدد من الضحايا، كما أدانت الجبهة أعمال العنف التي شهدها محيط المقر الرئيسي لجماعة الإخوان المسلمين بالمقطم ونتج عنها سقوط ضحايا بين المواطنين المحتجين وكذلك حرق المقر وتدمير محتوياته، وهو ما ترفضه الجبهة جملة وتفصيلا.
 
وتهيب جبهة الإنقاذ الوطني بالشعب المصري العظيم الذي خرج إلى الشوارع والميادين التزام السلمية طالبا التغيير الديمقراطي والانتخابات الرئاسية المبكرة، والحفاظ على سلمية هذه الموجة الثورية العظيمة، والصمود في الشوارع والميادين حتى تتحقق مطالبه، وتطالب أجهزة الأمن بالكشف عن هوية المسئولين عن العنف في أسيوط وبني سويف والقاهرة وسرعة محاسبتهم، "عاش نضال الشعب المصري الثائر، والذي نؤكد له أننا لن نتخاذل عن التمسك بمطلبه بالعودة للصناديق لانتخاب رئيس لكل المصريين، يسعى لتحقيق أهداف ثورة 25 يناير: عيش، حرية، عدالة اجتماعية وكرامة إنسانية".
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة