استثمار

‮»‬دمياط لتداول الحاويات‮« ‬تنفي العودة للقيد بالبورصة


السيد فؤاد
 
نفت شركة دمياط لتداول الحاويات، نيتها للعودة للقيد في البورصة المصرية خلال الفترة المقبلة، بهدف تمويل مشروعاتها، خاصة مشروع تعميق الرصيف، والمتوقع أن تصل تكلفته الاستثمارية إلي 360 مليون جنيه. قال اللواء محمد سعد زغلول، رئيس الشركة، لـ»المال«، إن »دمياط لتداول الحاويات« كانت مسجلة في البورصة، إلا أنها تقوم حالياً بإعداد ميزانية مغلقة، مشيراً إلي أن الشركة لديها نسبة من أسهمها يمتكلها القطاع الخاص، ويصل العائد علي السهم لنحو 8 جنيهات سنوياً، الأمر الذي لا يضطرنا للعودة للقيد بالبورصة المصرية مرة أخري علي حد قوله.


 
محمد سعد زغلول 
ويمتلك القطاع الخاص في الشركة حصة تصل إلي %5، بينما هيئة ميناء دمياط تصل حصتها إلي نحو %25 وتمتلك »القابضة للنقل البحري والبري« حصة تقدر بحوالي %41.917، وتمتلك »القناة للتوكيلات الملاحية« نحو %20.010، وتصل حصة »بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع« إلي نحو %3.125، وتمتلك شركة دمياط للملاحة والخدمات البحرية نسبة %4.808. وأشار »زغلول« إلي أن مشروعات إعادة الهيكلة، تتم من خلال الموارد الذاتية للشركة، أما مشروع تعميق الغاطس، الذي تستهدف الشركة تنفيذه، فهو مشروع استثماري، يهدف إلي تمكين »دمياط للحاويات« من الاستمرار في الخدمة والحفاظ علي حصتها السوقية، موضحاً أن الشركة قررت تمويل المشروع ذاتياً، حيث تتجنب إدارة الشركة اللجوء إلي الاقتراض من البنوك، في الفترة الراهنة للحفاظ علي المركز المالي للشركة.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة