أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ارتفاع الطلب الآسيوي على الأسماك يرفع سعرها عالمياً



اسماك

العربية.نت:

 
سجل المؤشر العالمي لأسعار الأسماك التابع لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "الفاو"، رقماً قياسياً خلال شهر مايو الماضي بارتفاع قدره 15%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، ومتجاوزاً القمة التي بلغها منتصف عام 2011، بسبب الإقبال المتصاعد من قبل الصينيين على الفصائل الراقية من التونة والمحار، مقارنة بالأنواع الأخرى الأقل تكلفة.
 
وحذرت الفاو في بيان لها صدر من مقرها في روما، من أن يساعد شح التموين لعدد من أنواع الأسماك الهامة خلال الأشهر القليلة المقبلة، في استمرار ارتفاع الأسعار على الصعيد العالمي، وفقا لصحيفة "الاتحاد".
 
وأدى التغيير الذي طرأ على نمط الغذاء في الصين، إلى زيادة الطلب على الحبوب وأعلاف الماشية، لكن المؤشر يعكس أن نفس الظاهرة في طريقها لقطاع المأكولات البحرية، حيث من المتوقع أن تصل القيمة الكلية لتجارة الأسماك إلى 130 مليار دولار خلال العام الحالي.
 
وتعتبر الصين أكبر منتج في العالم لسمك البلطي الذي يعيش في معظم الأحيان في المياه العذبة، إلا أنها رغماً من ذلك تزيد من وارداتها من الأنواع الأخرى مثل السلمون وأسماك المحار، ووفقاً لمنظمة الفاو، ارتفع استهلاك الصين من المحار والقواقع بنسبة سنوية قدرها 20%، ما جعل البلاد واحدة من الأسواق الرئيسية للمحار الأكثر تكلفة، ما أدى إلى قلة المعروض في المناطق الأخرى حول العالم.
 
ومن المتوقع أن تواجه أسعار المحار، التي تجاوزت الضعف خلال الثلاث سنوات الماضية، المزيد من الارتفاع خلال العام الحالي، في وقت شح فيه حجم الوارد من فرنسا نتيجة لتفشي الفيروس الذي قضى على مخزون البلاد من المحار الصغير.
 
وعزا ريتشارد هوارد، خبير المحار في مدينة اسيكس شمال شرقي لندن، زيادة الأسعار للطلب المتصاعد من هونج كونج والصين ولشح المخزون في بقية دول العالم.
 
وأدت موجة التحول من الأرياف إلى المدن، وانتشار سلاسل المراكز التجارية، إلى ارتفاع معدل الاستهلاك خاصة في الأسواق الناشئة، ويرى أدون ليم، الخبير المتخصص في الأسماك في منظمة الفاو، أن التطور الذي شهده قطاع الأسماك من الوجبات الجاهزة والشرائح الخالية من الأشواك، ساعد على سهولة استهلاك الأسماك.
 
وتزامن ارتفاع الطلب الآسيوي مع شح التموين لعدد من الفصائل الرئيسية، بسبب الأمراض ولارتفاع تكلفة الغذاء في قطاع تربية الأحياء المائية، وزادت تكلفة التونة "واحدة من أكثر أنواع الأسماك تداولاً في العالم"، بنسبة قدرها 12% في السنة الماضية، لتسجل رقماً قياسياً في وجه الطلب القوي من قبل شركات التعليب ونتيجة للإقبال الكبيرعلى الأطباق اليابانية المشهورة من الساشيمي والسوشي، وتزامن ذلك، مع تقلص حجم صيد الأسماك بشكل عام.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة