أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

أتمني أن يصبح إيهاب توفيق فناناً‮ ‬أنانياً‮!‬


حوار ـ أحمد حمدي

 
شخصية مثيرة للجدل في الوسط الغنائي، دائماً ما نسمع عن خلافاته المستمرة مع النجوم، يرجعها البعض إلي تحيزه لنجوم علي حساب آخرين يعملون معه في شركته الخاصة بالإنتاج الفني والغنائي، إنه المنتج محسن جابر الذي يتحدث مع »المال« عن تفاصيل الهجوم الذي تعرض له في الفترة الأخيرة من بعض نجوم شركته! عن هذه الاتهامات وما تردد عن أنه يحارب الفنان »عمرو دياب« بواسطة الفنان »تامر حسني« نفي جابر صحة ذلك، مؤكداً أنه لا يمكن أن يحارب »عمرو دياب« بأي نجم آخر متعاقد مع شركته، مفسراً ذلك بأنهما جيلان مختلفان في الأفكار فكيف يحارب عمرو دياب بتامر حسني؟، موضحاً أنه يري أن لقب »الهضبة« لا يناسب اسم وتاريخ عمرو دياب وليس معني ذلك أنه يحاربه.

 
وقال: لا أبالي باتهامات البعض بكوني أنحاز لتامر حسني، لا سيما أنه فنان مجتهد وموهوب ودؤوب في عمله، مؤكداً أنه يدعمه دائماً بمواد فنية جديدة مثل الحفلات والكليبات والأغنيات الجديدة وهذا هو الفرق بينه وبين نجوم آخرين. وأضاف: يعمل مع شركتنا نجوم كبار مثل »إيهاب توفيق« ولكن لا يقوم بنفس الجهد الذي يقوم به »تامر حسني«، مؤكداً أنه طلب من إيهاب مراراً تصوير حفلاته ليقوم بعرضها علي قناتي »مزيكا وزووم« ولكن إيهاب لا يفعل ذلك، مشيراً إلي أنه ألح عليه مؤخراً لتصوير حفلته بجامعة »عين شمس« كاملة لعرضها، غير أن إيهاب لم يرسل له سوي أغنية واحدة فقط من الحفل، وهذا هو الفرق بين تامر وإيهاب متمنياً أن يصبح إيهاب فناناً غيوراً وأنانياً علي شهرته ونجوميته. ونفي جابر، توتر العلاقات بينه وبين »إيهاب توفيق« في الفترة الأخيرة كما ردد البعض بسبب إطلاق إيهاب بعض التصريحات الجارحة له في الصحافة والإعلام، مؤكداً أن إيهاب أذكي من أن يدلي بمثل هذه التصريحات التي رددها البعض خاصة أنه كان حينها خارج مصر، وعندما سمع هذا الكلام اتصل به وأكد له أنه لا يعرف شيئاً عن هذه التصريحات.

 
وأعرب جابر عن استيائه، بما قامت به المطربة »شيرين« من غنائها لأغنية »بتونس بيك« للمطربة »وردة« في برنامج »تاراتتا« الشهير دون استئذانه، مؤكداً أنها أغنية خاصة بمكتبة »عالم الفن« وليس من حق أي فنان استغلال تاريخ شركته، وأغنياتها دون وجه حق، مما اضطره لرفع دعوي قضائية ضدها للحصول علي تعويض مادي منها بسبب الضرر الذي ألحقته به.

 
وعن حقيقة الخلافات بينه وبين المطرب اللبناني »راغب علامة« أوضح جابر، أنه لا توجد خلافات بينه وبين »راغب« بدليل أنه التقي به في مهرجان »نجوم إف إم ميوزيك أوورد« مؤخراً وتصافحا واتفقا معاً علي إقامة مشاريع غنائية مشتركة الفترة المقبلة.

 
وحول سر خروج النجمة »سميرة سعيد« من شركته مؤخراً قال، إن هذا الأمر يرجع لأسباب تتعلق بها فقط، موضحاً أنه فضلت مغادرة الشركة والانضمام لشركة أخري بعد فشل ألبومها الأخير »أيام حياتي« وعدم تحقيقه نفس مبيعات ألبوماتها السابقة.

 
من جانب آخر أشار إلي أن شركته تستعد لطرح أحدث ألبومات المطرب »خالد عجاج« الأيام المقبلة، مؤكداً أنه سيمثل نقلة مهمة في مشواره الفني، بالإضافة إلي إنتاج أغنية له وتصويرها مع المخرج »ياسر سامي« بعنوان »بنت الحتة« وستذاع الأيام المقبلة مع صدور الألبوم.

 
وأعرب عن سعادته لنجاح شركته في ضم إذاعتين جديدتين لباقة شركته مؤخراً هما إذاعة »نغم« التي ستقوم بإذاعة أغنيات الزمن الجميل أمثال »أم كلثوم« و»عبدالحليم« وغيرهما، والثانية إذاعة »سمع« وتضم أغنيات عديدة من مكتبة شركة »عالم الفن« للمطربين الشباب مثل »عمرو دياب« و»إيهاب توفيق« و»هشام عباس« و»مصطفي قمر« وصولاً لأغنيات »تامر حسني«، وقال إن المطرب »هاني شاكر« سيحظي بنصيب الأسد في الإذاعتين لأن له أغنيات من الكلاسيكيات القديمة بالإضافة للأغنيات الحديثة.

 
وأوضح أنه حصل علي هاتين الإذاعتين مؤخراً من خلال العقد الذي وقعه مع المهندس »أسامة الشيخ« رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

 
ولفت إلي أن شركة »مزيكا« تملك حوالي %85 من التراث الموسيقي الحديث والقديم، موضحاً أنه يملك %50 من أغاني عمرو دياب وإيهاب توفيق وهشام عباس ولكن هذه الأغنيات ذهبت في طي النسيان.

 
وقال إننا نعيش اليوم حالة انهيار تام في سوق الكاسيت والإنتاج الفني بسبب مشكلة قرصنة الإنترنت المعروفة حالياً، مضيفاً: لو لم يتم تفعيل القرار الوزاري الذي اتخذه وزير الثقافة »فاروق حسني« بشأن غلق جميع المواقع الإلكترونية التي تقدم الأغنيات للجمهور بطريقة مجانية من خلال تحميلها دون حصول شركات الإنتاج علي أي عائد مادي أو مراعاة حماية حقوق الملكية الفكرية، فإننا سنواجه كارثة حقيقية في صناعة الموسيقي قد تؤدي لانهيارها تماماً خلال الأعوام المقبلة.

 
وأشار إلي أنه أول من أدخل ميزة »التوزيع الرقمي« في إذاعة الأغنيات مما أدي لتعرضه لانتقاد وهجوم شديد من الآخرين حينها، بالإضافة إلي أنه أول من قام بوضع الأغنيات علي موقع إلكتروني ليقوم الجمهور بتحميلها منه مقابل دفع مبلغ مادي بسيط وكان منها تحميل أغنية »أنا عايش« لعمرو دياب عام 2003 وحققت هذه التجربة عائداً مادياً كبيراً حينها، مما تعد ابتكاراً جديداً لم يسبقه إليها أحد. وقال إن اختفاء مجلة »مزيكا« التي كانت تصدرها الشركة منذ أعوام يعود لعدة أسباب منها ما يتعلق بكون النظام الإداري التي كانت تعمل به رديئاً علي الرغم من وجود نظام وإدارة فنية عالية، مضيفاً أنها كانت تقدم مادة فنية متميزة جداً، إلا أنه فكر في إيقافها مؤقتاً حتي يستطيع إنشاءها مرة أخري بنظام إداري جديد ومتطور.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة