أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تجار: استمرار «مرسى» يؤدى لتردى الأوضاع الاقتصادية


المال ـ خاص:

أكد حازم على، رئيس الغرفة التجارية فى البحر الأحمر، أن حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، فشل فى إدارة حكم البلاد، قائلاً: مرسى وحكومته فشلوا بشكل كبير فى حكم مصر، كما أن الوضع الأمنى والاقتصادى المتردى حاليًا لم تشهده مصر من قبل.


وقال على لـ«المال»، إنه فى حال استمرار حكم الإخوان للبلاد، ستظل الأوضاع التجارية والاقتصادية متردية كما هى بل ستتجه إلى الأسوأ، موضحًا أنه فى القطاع التجارى أصبحت معدلات البيع والشراء متفاوتة من محافظة لأخرى بنسبة تتراوح بين 30 و%40.

وأوضح أنه على الرغم من اعتراضه على الفترة التى تولى فيها المجلس العسكرى حكم البلاد، إلا أنه مع عودة الجيش مرة أخرى إلى سدة الحكم.

وأضاف رئيس الغرفة التجارية فى البحر الأحمر، أن اقتصاد مصر مرتبط بشكل كبير بدول الجوار، والسياسة التى تتبعها حكومة الإخوان ورئيسها مع تلك الدول أدت إلى تدهور العلاقات الاقتصادية والتجارية، بالإضافة إلى تراجع معدلات السياحة.

ولفت إلى أن العلاقات بين مصر وليبيا تشهد حاليًا فتورًا واضحًا فى التعاملات التجارية، وذلك واضح للعيان من خلال أسلوب التعامل فى منفذ السلوم بين البلدين، بالإضافة إلى تراجع حجم التبادل التجارى بين مصر وأسوان، بنسبة لا تقل عن %40.

وأكد عبدالله قنديل، رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، أن الإخوان لا يصلحون لحكم مصر نهائيًا، مشيرًا إلى أن الأيام الحالية ستتضح فيها الرؤية لما سيحدث بعد 30 يونيو الحالى، والمظاهرات التى ستشهدها البلاد.

وقال إن الأوضاع السياسية والاقتصادية بجميع أشكالها، تؤكد ضرورة وجود شخصية سياسية أو عسكرية تحكم البلاد لفترة انتقالية حتى تتحسن جميع القطاعات التجارية والصناعية، مشيرًا إلى أن الحديث عن أن الأنفاق بين مصر وغزة واتهام تجار شمال سيناء بأنهم المتسببين فى أزمة ارتفاع أسعار جميع السلع الاستراتيجية والاستهلاكية غير صحيح بالمرة.

وأضاف أن تلك الأنفاق كانت موجودة خلال حكم النظام السابق ومع هذا لم تشهد السلع ارتفاعات بالشكل الحالى، وأنا لست مع استمرار هذه الأنفاق، ولكن يجب عدم ربطها بأى أزمة سلعية فى البلاد.

وطالب رئيس الغرفة التجارية فى شمال سيناء، حزب الحرية والعدالة، وجماعة الإخوان المسلمون، بترك حكم البلاد، مشيرًا إلى أن استمرارهما سيزيد الأوضاع تدهورًا عما هى عليه حاليًا.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة