استثمار

النقل» تعلن حالة «الطوارئ» للتعامل مع انتفاضة الأحد



عبدالله فوزى
كتب ـ يوسف مجدى:

رفعت جميع قطاعات النقل درجة الاستعداد القصوى للتعامل مع أى تطورات متوقعة لتظاهرات الأحد المقبل من خلال تشكيل غرف عمليات لمتابعة حركة المرور فى الشارع .


وطالبت هيئة موانئ البحر الأحمر بوجود حماية من القوات المسلحة لتأمينها، بينما قامت المطارات المصرية بتشديد الحراسات الأمنية .

قال المهندس عبدالله فوزى، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو، إن الشركة أعدت خطة طوارئ استعداداً لمظاهرات الأحد، مشيرا الى أنه تم تشكيل لجنة عليا لإدارة الأزمات بهدف التمكن من مراقبة حركة التشغيل على جميع الخطوط الى جانب تشكيل 35 فرقة عمل بمختلف المحطات الكثيفة .

وأوضح أن الفرق ستقوم بإصدار تقارير الى اللجنة العليا بشكل وقتى بهدف الاطمئنان على استقرار الوضع الأمنى داخل المحطات، مؤكدا وجود خطط بديلة لقطع الخطوط، وأنه سيتم قطع التيار الكهربائى عن المحطات التى ستتعرض لقطع الخطوط .

وقال فوزى إنه تم أيضا نشر فرق الصيانة المختلفة بالخطوط الثلاثة لمعالجة أى عطل مفاجئ يمكن أن يؤثر على حركة وانتظام القطارات، لافتا الى التنسيق مع شركة المرافق لحماية مكاتب صرف التذاكر والمحطات من التعدى للحفاظ على أموال الشركة .

وطالب الجمهور بعدم تعطيل حركة القطارات داخل المحطات لأن ذلك سيعمل على خلق حالة من الفوضى داخل الخطوط، وسيؤثر على قطاع عريض من مستخدمى خطوط المترو، مشيرا الى عمل جميع الخطوط بالطاقة القصوى بهدف التمكن من استيعاب الزيادة المتوقعة فى حركة تدفق الجمهور على الميادين للمشاركة فى التظاهرات .

من جانبه، أكد المهندس جمال دويدار، نائب رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر لقطاع المسافات الطويلة والقصيرة، أن الهيئة شكلت غرفة عمليات بالتعاون مع شرطة المرافق بهدف التمكن من حماية خطوط الهيئة والمحطات .

وقال إنه سيتم نشر شرطة سرية داخل المحطات لمتابعة تحركات الجمهور وإصدار تقارير وقتية الى غرفة العمليات المنتظر إنشاؤها داخل محطة مصر، مشيرا الى أن الهيئة ستقوم بتفعيل متابعة تحركات القطارات أيضا عبر أجهزة «GPS» بهدف التمكن من رصد قطع الخطوط بشكل سريع .

وكشف عن تشغيل القطارات بالطاقة القصوى عبر اطلاق 1200 رحلة على خطوط المسافات الطويلة والقصيرة لاستيعاب تدفق أعداد الوافدين من المحافظات .

وقال اللواء عبدالقادر جاب الله، رئيس هيئة موانئ البحر الأحمر، إن الهيئة تنسق مع قوات الجيش لتوفير الحماية لجميع موانئ البحر الأحمر منعا لوجود أى تعديات، لافتا الى أن هيئة الموانئ أصدرت تعليمات للعمال بعدم المشاركة فى فاعليات التظاهرات حفاظا على استمرار التشغيل داخل الموانئ .

وناشد جاب الله الجمهور عدم التعرض للشحنات التى تغادر الموانئ خاصة شحنات الوقود والمواد الغذائية .

على صعيد متصل، لفت المهندس رمزى لاشين، رئيس هيئة الطرق والكبارى، الى تشكيل غرفة عمليات لمتابعة حركة المرور، موضحا أن الهيئة عقدت اجتماعاً موسعاً مع مسئولى وزارة الداخلية بهدف التعامل السريع مع حالات قطع الطرق لتجنب الاختناق، مؤكدا إعداد مسارات بديلة لسائقى النقل بهدف التمكن من تجنب الطرق المزدحمة من جراء التظاهرات .

وقال المهندس سيد كمال، مدير الإدارة الفنية فى هيئة النقل العام، إن الهيئة ستراقب خطوط سير الأتوبيسات بهدف التعامل السريع مع الظروف الطارئة مع إصدار تعليمات لسائقى الأتوبيسات بتجنب الاقتراب من الميادين العامة للحفاظ على سلامة الأتوبيسات، مشيرا الى أن الهيئة تكبدت خسائر بقيمة 5 ملايين جنيه بسبب تكسير عدد من الأتوبيسات خلال إحدى التظاهرات الماضية .

وناشد وزارة الداخلية حماية مخازن الهيئة من التعرض للسرقات بسبب الفراغ الأمنى المتوقع الذى سينجم من انشغالهم بالتظاهرات، مشيرا الى تشغيل أسطول الأتوبيسات بالطاقة القصوى لاستيعاب الزيادة المتوقعة لأعداد الركاب المتدفقة على الميادين العامة، وأنه من المقرر تشغيل 4 آلاف أتوبيس ومينى باص خلال الأسبوع الحالى .

وأكد تقليص ساعات عمل الأتوبيسات خلال الفترة المسائية من 6 الى 4 ساعات خلال يونيو فقط لحماية الأتوبيسات من التعرض للسرقة، كما حدث خلال أوقات سابقة .

قال محمد على، وكيل وزارة الطيران، رئيس الإدارة المركزية لأمن المطارات، إن القطاع رفع درجة الاستعداد داخل جميع المطارات تحسبا لوقوع أحداث غير متوقعة، موضحا أن رفع درجة الاستعداد أمر طبيعى غير مرتبط بالأحداث الحالية بسبب ارتباط شبكة الخطوط المحلية بجميع دول العالم التى تشترط إجراءات أمنية مشددة على الرحلات المنتظمة معها، خاصة الأمريكية .

وأكد تعامل قطاع أمن المطار مع جميع المخاطر سواء كانت معلومة المصدر أو مجهولة بهدف حماية المجال الجوى المحلى من جميع المخاطر المتوقع التعرض لها .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة