سيـــاســة

دعوى قضائية تطالب "مرسى" بإلغاء الموافقة على إنشاء مكتب لـ"حماس"



 كتبت نجوى عبد العزيز:
 
أقامت رضا البركاوى المحامية، دعوى قضائية جديدة أمام محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، طالبت فيها بإلزام رئيس الجمهورية بإلغاء وبطلان قرار إنشاء مكتب سياسى بالقاهرة لحركة حماس الفلسطينية وإغلاق هذا المكتب والكشف عن مجريات التحقيقات فى أحداث اقتحام السجون وسرقة سيارات الشرطة والمدنيين وتهريبها إلى قطاع غزة عبر الأنفاق وتقديم ما تسفر عنه التحقيقات للنائب العام.
 
وقد اختصمت الدعوى كل من الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ووزير الداخلية والنائب العام وذكرت الدعوى أن التحقيقات فى قضية اقتحام سجن وادى النطرون وتهريب السجناء ومنهم الرئيس محمد مرسى وعدد كبير من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، كشفت عن تورط أعضاء فى حركة حماس فى اقتحام السجن لتهريب الإخوان ومن ثم فإن ذلك يكشف عن تورط هذه العناصر فى اقتحام مختلف السجون فى أنحاء جمهورية مصر العربية.
 
وأضافت الدعوى أن هناك شواهد إعلامية كشفت عن وجود سيارات لرجال الشرطة والمدنيين المصريين تجوب أنحاء قطاع غزة تم تهريبها عبر الأنفاق المستمرة بين مصر وقطاع غزة على الرغم من صدور حكم من القضاء الإدارى بغلقها ولم يحرك الرئيس مرسى ساكنا تجاهها.
 
وكشفت الدعوى أن حركة "حماس" وضعت خططاً أمنية متكاملة للدفاع عن جماعة "الإخوان المسلمين" ونظام الرئيس المصرى محمد مرسى فى وجه التظاهرات الحاشدة المناهضة لهما فى 30 يونيو الجارى وهذا كان السبب الرئيسى لاتخاذ قرار بإنشاء مكتب سياسى للحركة بالقاهرة مما يضر بمصالح البلاد.
 
 


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة