أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أسواق عربية

بدء مؤتمر إقليمي بالأردن حول تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة بالإقراض



عمان

أ ش أ:


بدأت في عمان اليوم"الثلاثاء" أعمال المؤتمر الإقليمي الأول حول تحسين الوصول إلى التمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال تقوية نظم الإقراض المضمون والذي تنظمه مؤسسة التمويل الدولية بمشاركة صندوق النقد العربي .
 
ويشارك في المؤتمر ممثلون عرب وأجانب من كل من مصر والأردن وفلسطين والمغرب والإمارات واليمن والولايات المتحدة الأمريكية وأفغانستان.
 
ويناقش المؤتمر سبل تحفيز الاقراض للشركات الصغيرة والمتوسطة بضمان الموجودات المنقولة وفق أفضل الممارسات وذلك لدورها كمحرك رئيس للنمو الاقتصادي وتوفير فرص العمل.
 
وقالت الأمين العام لوزارة الصناعة والتجارة الأردنية مها علي في كلمتها الافتتاحية إن انعقاد المؤتمر يأتي في وقت تتنامى فيه التحديات والفرص لقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على مستوى منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ما يتطلب آليات فاعلة تكفل تعزيز تنافسية هذه المؤسسات لزيادة قدرتها التنافسية في الاسوق المحلية والاقليمية والعالمية.
 
وأضاف "إنه لتفعيل آليات التمويل بضمان الاموال المنقولة، لا بد من توفير الأطر التشريعية، بشكل يتيح للأفراد والشركات على السواء، الحصول على الائتمان بضمان المنقولات بأنواعها كافة وتوفير الحماية الفعالة لحقوق الممولين.
 
بدوره، وقال رئيس قسم الأسواق المالية في صندوق النقد العربي يسر برنية إن انعقاد هذا المؤتمر يأتي في إطار المبادرة التي أطلقها الصندوق بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية لتطوير نظم وعمليات الاقراض المضمون في الدول العربية، ومدى الحاجة إلى مواجهة تحديات أبرزها البطالة خصوصا بين الشباب العربي في ظل التطورات والأحداث التي تشهدها المنطقة العربية.
 
وأكد أن تحسين فرص الوصل الى التمويل والخدمات المالية يمثل ركيزة أساسية في إطار أولويات ومحاور هذه المعالجة.
 
وأشار إلى أن 82% من سكان الوطن العربي البالغين لا يتوفر لهم فرصة الوصول الى الخدمات المالية والتمويلية الرسمية، أي ما يعادل 184 مليون مواطن عربي، وأن هناك 16 - 17 مليون شركة ومنشأة صغيرة ومتناهية الصغر لا يتاح لها فرصة الوصول إلى مصادر التمويل.
 
وقال إن هناك حاجة إلى متابعة دعم البنية التحتية للقطاع المالي والمصرفي رغم التحسن النسبي الذي شهدته هذه الصناعة بشكل عام، لكن مع التركيز على انظمة الرهونات والإقراض المضمون وحقوق الدائنين.
 
وأشار إلى ضرورة الاهتمام بتطوير التشريعات اللازمة والاجراءات والممارسات القائمة في مجال ضمانات القروض للشركات الصغيرة والمتوسطة، ما يسمح بتوسيع نطاق الاصول المنقولة التي يمكن استخدامها كرهونات للحصول على التمويل.
 
من ناحيته، قال ممثل مؤسسة التمويل الدولية في فلسطين يوسف حبش إن حوالي 70% من الشركات في الشرق الأوسط ما زالت لا تستطيع الحصول على الائتمان وخصوصا الصغيرة والمتوسطة التي تعد أهم مصدر للنمو الاقتصادي المحتمل ما يؤثر على دورها في أحداث التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل جديدة.
 
وقال إن البلدان التي طبقت أنظمة تساهم في تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من الوصول إلى مصادر التمويل، ارتفع فيها إجمالي تمويل القطاع الخاص الى 60% من الناتج المحلي الإجمالي مقارنه مع 30 – 32% للدول التي لا تطبق مثل هذه الأنظمة.
 
ويهدف المؤتمر إلى تبادل خبرات وتجارب الدول التي طبقت اصلاحات لأنظمة الإقراض، والتعرف على أفضل الممارسات العالمية في هذا المجال الى جانب تطوير سجلات وطنية للضمانات
غير المنقولة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة