أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

الصين تلزم البنوك الكبري بتخفيض القروض وتلغي نظام الحصص


إعداد ـ رجب عز الدين
 
في خطوة لخفض معدلات التضخم وتقوية الاقتصاد الوطني، تعتزم الصين تغيير بعض إجراءاتها الخاصة بالتوسع الائتماني للبنوك.

 
ويعتزم البنك المركزي تغيير أنظمة البنوك الخاصة بالتوسع  النقدي، خاصة في مجال الاقراض، من نظام الحصص المفروض عليها، الذي أدي تطبيقه إلي إغراق السوق بأحجام هائلة من القروض صعدت بمعدلات التضخم، إلي نظام أكثر مرونة يربط حجم قروض البنوك بقدراتها المالية وظروفها الكلية.
 
ومن المتوقع في إطار النظام الجديد أن يضع أكبر البنوك الصينية، وهي: بنك التجارة والصناعة الصيني والبنك الصيني للإنشاء والتعمير وبنك الصين والبنك الزراعي الصيني، والمقدر قيمتها السوقية بنحو 728 مليار دولار خلال 2010، قيوداً علي نمو قروضها لتصل إلي %14 خلال العام الحالي بعد توسعها الكبير في إطار النظام القديم »الحصص«.
 
وتوسعت هذه البنوك في حجم اقراضها خلال العام الماضي، ليصل إلي 7.95 تريليون يوان، ما يعادل 1.2 تريليون دولار، في ظل نظام الحصص متخطية الحد الأقصي المستهدف من قبل الحكومة، وفقاً لتقديرات البنك المركزي الصيني.
 
وهو ما أدي إلي تحول الحكومة الصينية إلي نظام آخر يعتمد علي قوة البنك المالية وظروفه الكلية في خطوة لتقليل معدلات التضخم إلي %4 خلال العام الحالي.
 
ومن المقرر أن تضع هذه البنوك خططها النهائية الخاصة بالاقراض خلال الشهرين الحالي والمقبل، وفقاً لخطة البنك المركزي الصيني الجديدة، التي تستهدف تنظيم التوسع الائتماني لهذه البنوك بشكل معتدل لا يؤدي إلي تراكم احتياطاتها النقدية.
 
وتستهدف الحكومة الصينية خفض معدلات التضخم إلي %4 وارتفاع النمو الاقتصادي إلي %8 وخفض التوسع الائتماني لهذه البنوك إلي %16 خلال 2011، وفقاً لتقديرات البنك المركزي الصيني.
 
وبلغت نسبة الاحتياطي النقدي في البنوك الأربعة الكبري نحو %18.5، بينما بلغت نحو %16.5 للبنوك الصغيرة.
 
ويطالب البنك المركزي الصيني البنوك الكبري بالاحتفاظ بحصص أكبر من الودائع بمقدار أضعاف علي حجمها في 2010 في خطوة لتخفيض السيولة في الأسواق.
 
وكان البنك المركزي الصيني، قد فرض حداً أقصي للكفاية المالية لبنكي إيه سي بي سي والتعمير الصيني، أكبر البنوك الصينية، بنسبتي %10.5 و%10.4 علي التوالي خلال 2010، ومن المتوقع أن تتغير هذه المعدلات في ظل قواعد بازل العالمية الجديدة.
 
وتطالب لجنة الإجراءات المنظمة للبنوك الصينية، بألا يقل الحد الأدني للكفاية المالية للبنوك الكبري عن %11.5، وفقاً لتصريحات ليو مينكان، رئيس اللجنة لموقع بلومبرج الإخباري مؤخراً.
 
يذكر أن حجم التسليف قد ارتفع بنسبة %19.9 ليصل إلي 7.95 تريليون يوان متخطياً السقف الذي استهدفته الحكومة والمحدد بنحو 7.5 تريليون يوان.
 
كما ارتفع معدل التضخم ليصل إلي %3.3 خلال العام الماضي، متخطياً ما استهدفته الحكومة بنحو %3، وتستهدف الحكومة عدم ارتفاعه علي %4 خلال 2011.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة