أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"الخدمات النقابية" تطالب بإسقاط النظام لعدم تحقيقه أهداف الثورة


ولاء البرى:
 
نظمت دار الخدمات النقابية والعمالية، مؤتمرا صحفيا، بمقرها بشارع القصر العينى أعلنت خلاله عن مشاركتها ومشاركة العمال فى مظاهرات 30 يونيه المطالبة بإسقاط النظام.
 
وأعلن "كمال عباس" المنسق العام لدار الخدمات النقابية، أن القيادات العمالية ودار الخدمات مشاركين بقوة فى مظاهرات 30 يونيه للمطالبة بإسقاط النظام وتحقيق أهداف الثورة ووجه عباس رسالة للرئيس قال فيها:

"وعدت بعدم فصل عامل فى عهدك، لقد تم فصل 151 خلال عام واحد، وإحالة 152 عاملا للتحقيقات، بالإضافة إلى نقل تعسفى لعدد 33 عاملا، مؤكداً، سنشارك بقوة فى 30 يونيه، والعالم سيشهد خروج للشعب المصرى لم يحدث من قبل، مشيراً إلى وضع خرائط تحرك للعمال فى 30 يونيه أمام الاتحادية وأخرى بالتحرير وأخرى بجميع ميادين الثورة، بالإضافة إلى تحركات العمال بالمحافظات منها المحلة، السويس، الإسكندرية وكفر الشيخ.. إلخ".
 
وأكد عباس أن المشاركة ستكون بمسيرة من ميدان السيدة زينب إلى ميدان التحرير، ومسيرات أخرى من جميع ميادين الثورة بالقاهرة وجميع المحافظات، موضحا أن وضع مصر على القائمة السوداء يرجع لقيام نظام الإخوان بتجاهل النقابات المستقلة، وقمع النقابيين.
 
وأشار عباس أن خالد الأزهرى وزير القوى العاملة تباهى بمؤتمر منظمة العمل الدولية رقم 102 بما فعله " د. حسن البرعى" الوزير الأسبق، بوجود نقابات مستقلة بمصر، لافتاً إلى أن من سمح بعمل النقابات المستقلة هو البرعى، وأن الأزهرى هو من عطل عملها وممارسة الحريات النقابية.
 
ومن جانبه، أكد "أحمد البرعى" وزير القوى العاملة الأسبق، أن استمرار تدهور حقوق العمال وعدم إقرار الحد الأدنى للأجور وتدهور أحوال الطبقة العاملة سبب يجعلنا سائرين بكل ما نملك للحصول على حقوق الطبقة العاملة، لأنها تعد أهم طبقة وإهمالها يعنى إهمال الإنتاج.
 
وأضاف البرعى أنه لا يجوز للحكومة ووزير القوى العاملة التدخل فى العمل النقابى، كما يفعل خالد الأزهرى وزير القوى العاملة.
 
وأشار إلى أن مصر فى حاجة ملحة للاستثمارات الأجنبية، حكومة الإخوان تقف ضد الاستثمار وتعاديه وتقف فقط مع مصالح القيادات الإخوانية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة