أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

تجرد: لم نهدد المتظاهرين السلميين ونطالب الرئاسة بإصلاحات ضرورية



حملة "تجرد"
إسلام المصري:
 
قالت حملة "تجرد" إن كثيراً من الأكاذيب التي تروج في الإعلام المصري وصفحات الإنترنت، وعبر رسائل المحمول، تنسب كذبا وزورا لإدارة الحملة ومنسقها والمتحدثين باسمها.

 
 وأشارت إلى أن جملة هذه الأكاذيب تروج إلى أن حملة "تجرد" تهدد المتظاهرين السلميين باستخدام العنف ضدهم وأنها تكفرهم وتهدد الجيش المصري في حال نزوله للشارع، وأنها على علاقة بتنظيمات مسلحة سوف تتدخل في حال نزول الجيش المصري العظيم للشارع، وغير ذلك من الأكاذيب المفضوحة التي لا تنطلي على أبناء الشعب المصري الكريم، على حد قول الحملة.
 
 وتابع بيان صادر من الحملة:  نؤكد كما أعلنا دائما أن حملة "تجرد" ليست بالحملة الداعية للعنف، وأنها ذكرت مرارا أن تواجدها في الشارع سيكون جنبا إلى جنب مع جميع طوائف الشعب المصري، الداعمة للشرعية وللتجربة الديمقراطية ولاستقرار وأمن هذا الوطن، وللدفاع عن اختيارات الشعب المصري التي عبر عنها عبر صناديق الانتخابات في المناسبات الرسمية.
 
 وأن حركة "تجرد" شأنها شأن أي مواطن مصري محب لتراب هذا الوطن، أعلنت عن تصديها مع جموع الشعب المصري لأي محاولة للخروج عن القانون وارتكاب أعمال تخريبية.. ولا نعتقد أن هناك مواطنا مصريا سواء كان مؤيدا أو معارضا للنظام يقبل بأن يمارس بعض البلطجية والمأجورين أعمال خارجة عن القانون، تمثل أعمالا يجرمها القانون ويقف صامتا لا يحرك ساكنا..
وأكدت الحملة أنها تعتبر أن هذا هو الدور الواجب على كل مواطن مصري، وأن يقف مساندا للجهات الرسمية المعنية بالتصدي لمثل هذه الأعمال، فالجميع شعب وجيش وشرطة وقضاء ومؤيدين ومعارضين يجب أن نكون جميعا يدا واحدة في مواجهة التخريب والعبث بأمن البلاد.
 
 كما أعلنت عن تثمينها العالي لكلمة الفريق السيسي، وأعلنت صراحة رفض الجيش المصري لمحاولة البعض للزج به في العملية السياسية من جديد، مؤكدة  على أنها تدعو جميع الأطراف لاستغلال إعلان الجيش المصري اليوم من أجل التوصل لحلول معقولة ومنطقية للأزمة الحالية، من خلال إعلاء مصالح البلاد فوق كل اعتبار ومصالح جماهير شعب مصر العظيم وأمنه وسلامته.
 
ودعت رئاسة الجمهورية والحكومة لتقديم سلسلة إصلاحات نراها ضرورية في التوقيت الحالي، وسبق أن نادينا بها في مليونية دعم الشرعية برابعة العدوية، كما ندعو المعارضة للحفاظ على هذه التجربة الديمقراطية الوليدة، وعدم تعريضها للوأد في مهدها فندفع جميعا ثمن ذلك باهظا من أمننا واستقرارنا.. كما طالبت الجميع دون استثناء للتخلي عن العنف بالقول والفعل، وكذا توفير الغطاء السياسي له تحت أي مبرر أو سند، معلنة  أنها مع كل صوت للعقل يعلو في هذه الأوقات العصيبة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة