أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

بنك التسويات الدولية: البنوك المركزية لا تستطيع تقديم المزيد من التحفيز



بنك التسويات الدولية

أيمن عزام:

 
 حذر بنك التسويات الدولية من استمرار البنوك المركزية العالمية في التدخل بغية تحفيز اقتصاداتها، لأن استمراره على النحو السابق يربك الأسواق المالية ويشكل مصدر تهديد لفرص الاستقرار.
 
وقال البنك الذي يتخذ من مدينة بازل في سويسرا مقرا له، إن البنوك المركزية العالمية أدت الدور المنوط بها عن طريق إقرار التدابير التحفيزية وأن السياسيين يتعين عليهم خلق الظروف اللازمة لتعزيز التعافي الاقتصادي.
 
وكشف التقرير السنوي للبنك الذي عرضه اليوم الأحد، ستيفن سيتشتي، رئيس القسم الاقتصادي والنقدي، عن أن البنوك المركزية لا تستطيع تقديم المزيد من التحفيز النقدي، لأن هذا التحفيز يعجز وحده عن إعادة الإقتصاديات للمسار السليم وتحقيق النمو المستدام، حيث أن العوائق التي تحول دون تعزيز النمو ليست نقدية في طبيعتها.
 
ويأتي صدور هذا التقرير في وقت حاسم يشهد إقبال بنك الإحتياط الفيدرالي على تهيئة الشعب الأمريكي لإنهاء برنامج التيسير الكمي الذي بلغت مشترياته الشهرية نحو 85 مليار دولار من السندات. وانخرطت بنوك مركزية اخرى في اقتصاديات كبرى مثل بريطانيا واليابان في تنفيذ برامج مشابهة لدرجة أنها أصبحت تحتفظ إجمالا بأصول تقدر نسبتها بنحو 25% من إجمالي الناتج المحلي لتلك البلدان.
 
وأضاف البنك أنه يأمل أن تبتعد الحكومات عن انتظار الحصول على الدعم الذي تقدمه خطط التحفيز النقدية والتركيز بدلا من ذلك على اتخاذ تدابير فورية لإصلاح الماليات العامة واستكمال مهمة ضبط القطاع المصرفي الهش وتوفير الأجواء الملائمة التي تتيح للأسواق العمل بشكل أفضل.
 
وحذر البنك من ناحية أخرى من مخاطر سحب تدابير التحفيز على الأداء الإقتصادي خصوصا في الإقتصاديات الناشئة التي شهدت صعود عملاتها وانتعاش اسواق الأسهم فيها  جراء إقبال المستثمرين على استخدام  القروض الرخيصة في شراء الأصول الأكثر مخاطرة في هذه الأسواق.
 
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة