أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

وزير الاستثمار: تحقيق %4 نموا مرتبط بتنفيذ مشروعات النقل



يحيى حامد
تغطية ـ يوسف مجدى وهاجر عمران:

أكد يحيى حامد، وزير الاستثمار، أن زيادة معدل النمو المستهدف خلال العام المالى المقبل 2014/2013 إلى %4 مقابل 2٫3 معدل النمو نهاية العام المالى الحالى مرهونة بتنفيذ المشروعات التى يحتاجها قطاع النقل.


وقال يحيى حامد، على هامش المؤتمر الأول لمشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص فى مجال النقل نهاية الأسبوع الماضى، إن تطوير منظومة مشروعات وزارة النقل يحتاج إلى شراكة حقيقية من قبل القطاع الخاص، مرجعاً ذلك إلى ضخامة المشروعات المستهدف تنفيذها داخل القطاع، والتى تقدر بـ80 مليار دولار خلال الـ15 عاماً المقبلة.

ولفت إلى اعتزام وزارة الاستثمار إطلاق خريطة إلكترونية تضم 300 مشروع من المستهدف تنفيذها عبر القطاع الخاص، معظمها فى قطاع النقل قبل نهاية يونيو الحالى، وأن وضع الخريطة من شأنه توفير كل الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص ليتمكن من تحديد المناسب له.

ورحب بمساهمة مؤسسات التمويل الأوروبية بشكل خاص والعالمية بوجه عام فى تدبير قروض ومنح لتمويل مشروعات النقل، خاصة الاتحاد الأوروبى الذى يعد شريكاً أساسياً فى عمليات تمويل مشروعات النقل.

جدير بالذكر أن الاتحاد الأوروبى أعلن فى وقت سابق عن تدبير 80 مليون يورو لتمويل عدد من المشروعات فى وزارة النقل وفق برنامج دعم موازنة قطاع النقل.

وأقر الدكتور حاتم عبداللطيف بعجز وزارة النقل عن تنفيذ جميع المشروعات المستهدفة بشكل منفرد بسبب ارتفاع فاتورة التكاليف، مما أدى بدوره إلى اللجوء للقطاع الخاص لتمويل جزء من المشروعات.

تجدر الإشارة إلى طرح الوزارة 40 مشروعاً على القطاع الخاص بـ 100 مليار دولار خلال العام المالى المقبل، حسبما نشرت بوابة «المال نيوز» يوم الخميس الماضى على لسان وزير النقل.

وأوضح عبداللطيف أن ابرز المشروعات المقرر طرحها على القطاع الخاص هو تنفيذ مشروع القطار فائق السرعة بين القاهرة إسكندرية وصولا إلى الاقصر بـ 22 مليار جنيه، علاوة على استكمال مشروع طريق القاهرة - الإسكندرية الصحراوى الذى يحتاج إلى تمويل بـ 1.6 مليار جنيه.

على صعيد متصل، قال احمد الوكيل، رئيس الغرف التجارية، إن قطاع النقل يعد الركيزة الأولى لإنعاش حركة الصادرات إلى الدول المجاورة عبر تنفيذ شبكة نقل متشعبة تعمل على الوصول السريع للأسواق المستهدفة خاصة داخل الأسواق العربية والأجنبية، بهدف تسهيل عمليات شحن البضائع إليها.

وأشار إلى أهمية خط الرورو مع تركيا الذى ساهم بدوره فى جعل السوق المصرى بوابة لعبور البضائع الترانزيت إلى الدول العربية.

وأقر بضعف عوائد تشغيل الخط بسبب الاعتماد فقط على تحصيل الرسوم من الشحنات التركية العابرة من خلال الاراضى المحلية، مطالبا بضرورة الإسراع بتنفيذ المناطق اللوجيستية بالقرب من منطقة شرق بورسعيد.

جدير بالذكر أن 3 خطوط بحرية تربط مصر مع تركيا مباشرة، أبرزها خط يبدأ من ميناء ميرسن فى تركيا وصولا إلى ميناء شرق بورسعيد الذى بدأ تنفيذه فى ابريل 2012.

وطالب الوكيل بضرورة الإسراع بالتوقيع على اتفاقية «TIR » أو ما يطلق عليها «النقل الدولى عبر الطرق البرية» بهدف السماح لشحنات المحلية بالعبور عبر الأراضى الأوروبية.

وكانت وزارة النقل قد أعلنت عن اقتراب توقيعها على اتفاقية «التير» خلال الشهرين المقبلين.

فى سياق متصل طالب نادر رياض رئيس منظمات العمل المصرية الأوروبية بضرورة التوسع فى تنفيذ مشروعات المناطق اللوجستية داخل كل الموانىء الرئيسية بهدف تعظيم عمليات تدفق الاستثمارات على الدولة .

وقال إن أمريكا تستهدف 14 مليار دولار سنويا من مشروعات طرح المناطق اللوجيستية بينما على المستوى المحلى تستهدف الدولة 7.2 مليار جنيه فقط بسبب افتقار التخطيط الخاص بتلك المشروعات.

جدير بالذكر أن الأمانة الفنية لمشروع محور قناة السويس طرحت 3 مناطق لوجيستية على المستثمرين خلال الشهر الماضى فى اطار مشروعات تطوير محور قناة السويس.

وأكد عبدالقادر درويش، رئيس هيئة النقل النهرى ضرورة تطوير منظومة النقل النهرى فى السوق المصرية، خاصة أن طول الخطوط الملاحية فى النيل يصل إلى 200 كم %60 منها فقط مغطاة مشيراً إلى تعاون الهيئة مع عدد من الجهات الأجنبية لتطوير النقل النهرى.

وقال: نبحث مع السفارة الهولندية إنشاء نظام تعليمى خاص بالنقل النهرى مضيفاً تنفيذ مشروع مع السفارة النمساوية يهدف إلى تدشين خدمات تقديم المعلومات للخطوط الملاحية أو ما يطلق عليها River info Service متوقعاً أن يتم الانتهاء من المشروع قبل نهاية العام المقبل 2014.

وأشار إلى أن الهيئة تعتزم طرح عدد من الموانئ النهرية على القطاع الخاص بهدف تطويرها على أن يسبق ذلك عقد ورشات عمل مع المستثمرين حتى يتم تفادى مشكلات ما بعد عرض كراسات الشروط خلال شهور أغسطس وسبتمبر وأكتوبر.

وأوضح أن موانىء ميت غمر وأسيوط وسوهاج وقنا على رأس المشروعات التى تستهدف الهيئة طرحها خلال الفترة المقبلة مؤكداً خطة الهيئة لتحديث ميناءى دمياط والإسكندرية للمساهمة فى تفعيل دور النقل النهرى فى تحقيق التنمية.

ولفت إلى أن مساحة ميناء ميت غمر تبلغ 14.6 فدان فى حين يبلغ طوله 625 متراً وعمق يصل إلى 115 متراً فضلاً عن اتساع طاقته التخزينية إلى 288 ألف طن وحجم تداول سنوى يبلغ 9.2 مليون طن فى حين أن مساحة ميناء أسيوط تبلغ 34 فداناً وطاقته التخزينية تستوعب 85 ألف طن وحجم التداول يصل إلى 2.8 مليون طن.

وأشار إلى أن ميناء المنشأة فى سوهاج يقع على مساحة 11.6 فدان ويستقبل 2 مليون طن سنوياً ويساهم فى تصدير مليون طن آخر، بينما تم إنشاء ميناء قنا على مساحة 15 فداناً لاستقبال مليون طن وتصدير الكمية نفسها.

وفى سياق متصل، قال درويش إن الفترة المقبلة ستشهد الإعلان عن مشروع قومى لنقل الركاب نهرياً على أن تتولى وزارة النقل الإعداد للمشروع والتى تتعلق بأعداد الركاب وشروط نقلهم بالتعاون مع الوزارات المختلفة.

وأوضح أن المشروع ينقسم إلى 3 مراحل هى: «River limozin » و«River Mini Bus » و«River Bus » متوقعاً بدء تنفيذ المشروع قبل نهاية العام الحالى 2013.

وعن خطة الهيئة خلال العام المالى المقبل 2013/2014 أكد رئيس هيئة النقل النهرى تبنى مشروعين هما إنشاء مرسى لليخوت العالمية على ضفاف النيل بالإضافة إلى المساعدة فى تدشين شركات للخدمات النيلية تتولى الإصلاح والتموين.

وقال جمال حجازى، رئيس هيئة الموانئ الجافة، إن الهيئة تعكف خلال الفترة الحالية على إنشاء عدد من الموانئ الجافة فى مناطق برج العرب والسادس من أكتوبر والسادات وسوهاج وبنى سويف والعاشر من رمضان.

وأضاف عاطر حنورة، رئيس وحدة الشراكة بين القطاعين العام والخاص التابعة لوزارة المالية خلال الجلسة الختامية للمؤتمر انه تبعية الوحده الى وزاره الاستثمار .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة