أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

قياديون بالجماعة الإسلامية يؤكدون استقالة محافظ الأقصر



عادل الخياط محافظ الأقصر

العربية.نت:


كشف قياديون بالجماعة الإسلامية، عن تقديم المهندس عادل الخياط، محافظ الأقصر الجديد، استقالته إلى الرئيس محمد مرسي، في أول استجابة للضغوط الشعبية الرافضة للتعيينات الأخيرة للمحافظين، نقلاً عن تقرير لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، اليوم السبت.

وذكرت مصادر بالحكومة أن "الرئيس مرسي قد يضطر إلى قبول استقالة الخياط، خاصة بعدما رفض هشام زعزوع، وزير السياحة، التراجع عن استقالة تقدم بها احتجاجاً على تعيين الخياط، رغم رفض رئيس الوزراء الدكتور هشام قنديل قبولها".

وقال الدكتور نصر عبدالسلام، رئيس حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، إن "الخياط تقدم بالفعل باستقالته حتى يدرك الناس أننا لا نرغب في المنصب وغير متمسكين به، وحتى نفوت الفرصة على من يريدون أن يدفعوا الجماعة الإسلامية للغضب والعودة للعنف مرة أخرى، لكن هذا لن يحدث ولن ينجح أحد في استدراكنا للعنف أبداً".

من جانبه، أكد أشرف سيد، عضو الهيئة العليا لحزب البناء والتنمية، أن "استقالة الخياط هي حالياً رهن الرئيس مرسي للبت في أمرها بالقبول أو الرفض، وأن من بين الحلول المطروحة إجراء عملية تبديل بين المحافظين، بحيث يتولى الخياط محافظة أخرى من محافظات الصعيد، بعيداً عن الأقصر التي يواجه رفضاً شعبياً فيها".

وأكد عضو الهيئة العليا للحزب أنه "على العكس مما يعتقده البعض، فإن الخياط كان يعد ضمانة لرواج النشاط السياحي في مصر، لأنه كان سيقدم الصورة الصحيحة للإسلاميين غير الأكاذيب التي يتم الترويج لها لإرهاب العالم".

واعترف سيد أن "اختيار عضو الجماعة الإسلامية لهذه المحافظة كان قراراً غير موفقا، خاصة أن هناك 17 محافظة شملتهم الحركة، وكان يمكن أن يتم تعيين الخياط في أي محافظة أخرى منها"، مضيفاً أن "القرار تم بناؤه على أن هناك ظهيراً شعبياً قوياً للجماعة الإسلامية في صعيد مصر".

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة