أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"النجار": سنقدم فى 21 يونيو نموذجاً للمعارضة الوطنية المسئولة



هشام النجار

كتب – محمود غريب:

 
صرحَ هشام النجار، عضو اللجنة الإعلامية بحزب البناء والتنمية، بأن مليونية الجمعة القادمة 21 يونيو هى بمثابة الدرس والنموذج الذى نقدمه للعالم كله وللأحزاب الانقلابية فى مصر؛ ليروا كيف تكون المعارضة الوطنية البناءة المسئولة التى تدرك تحديات اللحظة الراهنة وتقدم المصلحة العليا للوطن وتدرك مدى خطورة سقوط مصر فى الفوضى والاقتتال والصراع العنيف على السلطة.
 
وأضاف فى تصريحات صحفية له اليوم الثلاثاء، أن القوى الوطنية والإسلامية والجماهير العريضة التى ستشارك فى هذه الاحتفالية الكبيرة يعلمون أن المستفيد من إسقاط الشرعية وإنهاء المسيرة الديمقراطية وقطع الطريق سريعاً أمام الاستقرار السياسى بمصر إنما هى القوى الإقليمية المعادية لمصر وعلى رأسها الكيان الصهيونى، مُشيراً إلى ما يتردد على ألسنة الرموز الإسرائيلية سواء سياسيين أو أكاديميين من تصريحات تكشف بسهولة من يسعى وينفق ويمول ويستعجل سقوط مصر وإسقاط السلطة المنتخبة وتغذية مسار الفوضى وآخرها تصريح رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الجنرال أفيف كوخاف خلال فعاليات مؤتمر هيرتزيليا للدراسات الاستخبارية، بأنهم - فى إسرائيل يدعمون ويمولون القوى غير الإسلامية التى تشعل الفوضى والفتن والاضطرابات فى مصر، معتبراً أن أكبر الأخطار التى تواجه إسرائيل اليوم هى الثورات - وفى مقدمتها الثورة المصرية - وخطر الأسلمة بحسب وصفه.
 
وأكدَ النجار على تقديم نموذج للمعارضة الوطنية - خلال فعاليات 21 يونيو - ليتضح بعدها عندما نرى سلوك الفوضويين ودعاة العنف والانقلاب مدى الفارق بين معارضة مسئولة وغير مسئولة، ومعارضة وطنية تقدم المصلحة العامة وأخرى تخدم أهداف الأعداء وتحقق أحلامهم فى هدم الدولة المصرية وإسقاط مؤسساتها المنتخبة والسعى فى تمزيق جيشها وإضعافه.
 


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة