أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

محسن الجيلاني‮: ‬انتهاء خطر التوقف بشركات الغزل بعد التعاقد علي استيراد‮ ‬15‮ ‬ألف طن أقطان


أحمد شوقي ـ أحمد عاشور

أكد محسن الجيلاني، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للغزل والنسيج، أن خطر توقف شركات الغزول، التابعة لـ»القابضة للغزل« زال بعد سماح وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي باستيراد الأقطان من جميع دول العالم، مشيراً إلي أن شركات الغزول التابعة لـ»القابضة« والقطاع الخاص تعاقدت علي استيراد ما يقرب من 15 ألف طن خلال الفترة الأخيرة.

 
 
 محسن الجيلانى
وأضاف »الجيلاني« أنه يجري توريد تلك الكميات خلال الفترة الحالية، متوقعاً أن يتم توريدها بالكامل في غضون الأيام القليلة المقبلة، من بنين واليونان وممفيس بالولايات المتحدة وأوزباكستان وبوركينافاسو.
 
كان »الجيلاني«، قد أكد لـ»المال«، في وقت سابق، أن هناك ما يقرب من 20 شركة غزل ستتوقف تماماً عن الإنتاج، كنتيجة استمرار أزمة الأقطان داخل السوق.
 
وكانت أهم الشركات المهددة بالتوقف شركة مصر للغزل والنسيج، ويتبعها ما يقرب من 34 مصنعاً، نظراً لعدم توافر الأقطان في الأسواق المحلية، فضلاً عن ندرة كميات الأقطان المتاحة من الاستيراد.
 
ووافقت وزارة الزراعة خلال الشهر الماضي علي فتح باب استيراد القطن من جميع دول العالم، بدلاً من قصره علي عدد محدود من الدول، في إجراء عاجل لانقاذ صناعة الغزل والنسيج المحلية.
 
كانت »المال«، قد كشفت الشهر الماضي، عن تعاقد الشركة القابضة للغزل والنسيج، علي استيراد أقطان من »ممفيس« بالولايات المتحدة، للمرة الأولي بعد موافقة وزارة الزراعة علي استيراد الغزول من جميع دول العالم لحل أزمة نقص الغزول في السوق المحلية.
 
وتعتمد الشركة القابضة للغزل، بشكل أساسي علي استيراد الأقطان من سوريا وأوزباكستان والسودان وولايتي اريزونا وكاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلي دولتي بوركينا فاسو وبنين اللتين تم فتحهما أمام السوق المصرية مؤخراً.
 
لكن هناك مجموعة من المشاكل تواجه الشركات في عمليات الاستيراد، فعلي سبيل المثال، سوريا لديها حظر علي تصدير أقطانها، واليونان أوشك إنتاج القطن لديها علي النفاد، والسودان لديها بعض الإصابات والآفات في محصول القطن، فضلاً عن ارتفاع أسعار الأقطان في أوزباكستان.
 
علي صعيد متصل، أكد رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للغزل والنسيج، أن خسائر الشركة تراجعت من 2.3 مليار جنيه إلي 500 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي 2010/2009، كنتيجة مباشرة لسداد مديونية الشركة لدي البنوك التجارية، مشيراً إلي أن الشركة مازالت في مباحثات مع بنك الاستثمار القومي لسداد مديونياتها.
 
وكانت »المال«، قد كشفت مؤخراً، عن مطالبة الشركة القابضة للغزل والنسيج، بنك الاستثمار القومي بتخفيض الفوائد المتراكمة علي أصل الدين لتصل إلي %6 بدلاً من %16، التي يستند إليها »الاستثمار القومي« في تقديراته لمديونيات الشركة.
 
وتعكف الشركة حالياً علي مطابقة الأرصدة الخاصة بمديونياتها المستحقة لصالح بنك الاستثمار القومي مع أرصدة البنك المقدرة بنحو 2.5 مليار جنيه، من أصل 348 مليون جنيه إجمالي القروض التي حصلت عليها الشركة منذ ما يقرب من 30 عاماً، مشيراً إلي أن الجهاز المركزي للمحاسبات يتولي الإشراف علي تلك العملية.
 
وعن خطة الشركة لضخ استثمارات في عمليات الإحلال والتجديد، أكد »الجيلاني« أن الخطة مازالت متوقفة انتظاراً لتعيين وزير الاستثمار الجديد، وهي تستهدف ضخ ما يقرب من 1.6 مليار جنيه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة