أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

أردوغان يهدد بتدخل قوات الأمن لإخلاء منتزه جيزيه غدا



رجب طيب أردوغان

رويترز:

 
هدد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان المحتجين بميدان تقسيم بمدينة إسطنبول أن عليهم إخلاء متنزه جيزيه بارك غدا الأحد ، وإلا ” فإن قوات الأمن التركية تعرف كيف تقوم بذلك”.
 
وأكد أردوغان – في كلمته أمام حشد من أنصاره اليوم السبت بأنقرة في مؤتمر شعبي تحت شعار “احترام الارادة الشعبية” – أن “هؤلاء سيدفعون الثمن في المحاكم وأمام الشعب التركي في الانتخابات القادمة بعد ثمانية أشهر” في إشارة إلى معارضيه.
 
وأعرب أردوغان عن شكره لحزب الحركة القومية بزعامة دولت بهتشلي، قائلا ” نشكر إخواننا في حزب الحركة القومية للانحياز إلى جانبنا “.
 
على الجانب الآخر، انتقد رئيس الوزراء التركي ، حزب المعارضة الرئيسي بالبلاد وهو حزب الشعب الجمهوري بزعامة كمال كليجدار أوغلو ، حيث قال ” لقد كشفنا أن الشخص الذي سهل عقد اجتماع حزب الشعب الجمهوري مع (الرئيس السوري بشار الأسد ) كان هو نفس الشخص الذي نفذ عملية تفجير ريحانلي”.
 
يذكر أن تفجير ريحانلي بإقليم هاتاي جنوبي تركيا قد وقع الشهر الماضي وأسفر عن مقتل 52 شخصا وإصابة أكثر من 150 آخرين.
 
وأضاف أردوغان أنه بعد تفجيرات ريحانلي دبروا مكيدة أخرى ضد تنمية وتمكين تركيا بنفوذها المتصاعد ، مشيرا إلى أنه في بداية أحداث تقسيم ، ذكر أحد الفنانين في تغريدة له موقع تويتر قائلا ” الأمر ليس متعلقا بمتنزه جيزيه، الم تفهموا بعد؟ “.
 
وتطرق أردوغان – في خطابه الحماسي – إلى ما يسمى في تركيا الآن ب “لوبي الفوائد” وهي مجموعة من رجال الأعمال والأثرياء استفادوا من ارتفاع معدل سعر الفائدة وتضرروا بعد خفضها مؤخرا من قبل الحكومة، حيث قال “لن ترهبنا أي مجموعة حاملة لرأس المال ولن يخيفنا لوبي الفوائد أو يجعلنا نتراجع خطوات للوراء”.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة