أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

المخرج مجدي أحمد علي‮ ‬المصريون أثبتوا للعالم أنهم يستحقون مكاسب الثورة


كتبت- ناني محمد:

أكد المخرج السينمائي مجدي أحمد علي، أن سقوط الرئيس مبارك من النظام هو أول المكاسب التي حققتها الثورة، مطالباً الشعب المصري بأن يتمسك بذلك المكسب، ومعاودة إعمار مصر بأبنائها الذين أثبتوا للعالم كله أنهم يستحقونها.

 
 مجدي أحمد علي
وقال »علي« في تصريحات لـ»المال«، إنه لم يكن يتوقع أن تتطور الأمور إلي سقوط مبارك ونظامه في بادئ الأمر، لا سيما أن هذه الفكرة كانت بعيدة عن العقل ولم يصل إليها الخيال، مشيراً إلي أنه كان يتعامل مع الدعوة بالمشاركة في ثورة 25 يناير بسخرية، حيث إن الدعوة كانت معلنة وتمت عبر الإنترنت وعلي مرأي ومسمع من الجميع.

وأضاف المخرج السينمائي أن كبر سنه منعه من الوجود طوال الوقت في أرض ميدان التحرير، حيث كانت دار »ميريت« للنشر والتوزيع هي المقر الدائم له، والوجود بين المتظاهرين ومجموعة من المثقفين والفنانين طوال الوقت والذين جعلوا من دار »ميريت« مقراً للجنة الإعاشة في الثورة، حيث كانوا يقومون بإحضار الأدوية والغذاء والأغطية للمتظاهرين ويتم توزيعها عليهم ليلاً.

وأشار »علي« إلي أن تطورات الثورة كانت غير متوقعة للجميع حتي المنظمين لها، مؤكداً أن الجميع تعلم من شباب الثورة بعفويته وبراءته ونبل موقفه دروساً جديدة في الثورة والوطنية والنبل والكرامة، وأن الدروس المستفادة من الثورة لا يمكن حصرها في أرقام أو أعداد، ولكن يمكن رؤيتها في عيون شباب ميدان التحرير الذي يحمل في نظراته معاني الاصرار والكرامة والحرية التي لم ولن يتنازل عنها بعد اليوم.

وأكد المخرج السينمائي أنه طوال حياته السينمائية كانت جميع أعماله ترمز للوطنية وتدعو للتحلي بالمبادئ الثورية التي من شأنها التخلص من الحاكم الدكتاتور واستبداده، أن هذا هو الدور المنوط بالفنانين والمبدعين، وهو تقديم أعمال ترفض الزيف وتقوم بتوعية الناس بمصائرهم، موضحاً أن تلك الأعمال الإبداعية لكل الثوريين، كانت من أجل تفتيت الجبل الصخري للنظام بنقاط المياه.

ودعا »علي« إلي الحفاظ علي الثورة ومكاسبها حتي لا يأخذها حاكم آخر مستبد، ويسرق ثورة الشباب التي استحقوها بجدارة، مشيراً إلي أنه قام من خلال أيام الثورة والتظاهرات السلمية للشعب المصري، بتصوير فيلم سينمائي بطولة أحمد عبدالعزيز ومني هلا، يوثق بعض صور ومشاهدات الثورة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة