بورصة وشركات

هبوط معظم البورصات العربية باستثناء مصر والإمارات



بورصة دبي

إعداد - خالد بدر الدين:

 
تراجعت معظم مؤشرات البورصات العربية فى ختام تعاملات نهاية الأسبوع فيما عدا بورصتى الإمارات بفضل صعودها إلى درجة الأسواق الناشئة وبورصة القاهرة التى استطاعت قطع موجات الهبوط  بفضل مشتريات الأجانب الذين استغلوا انهيار أسعار الأسهم وسط الهلع الذى يشعر به المستثمرون المصريون بسبب الاحتجاجات المرتقبة فى 30 يونيو الحالى فى ذكرى الاحتفال بمرور سنة على انتخاب أول رئيس ديموقراطى لمصر.

وذكرت وكالة بلومبرج أن التفاؤل الذى تشعر به أسواق المال الإماراتية ساعد على ارتفاع مؤشر بورصة أبو ظبى 0.01% للجلسة الثالثة على التوالى ليصل إلى 3661 نقطة وصعد مؤشر بورصة دبى 0.16% ليتجاوز 2399.5 نقطة فى حين أن بورصة السعودية صاحبة أكبر اقتصاد فى المنطقة لا تعمل يومى الخميس والجمعة.

وصعد مؤشر القاهرة 1.2% ليصل إلى أكثر من 4651.7 نقطة وإن كان مركز مصر كسوق ناشئة مهدد بالخروج من تصنيف الأسواق الناشئة إذا تفاقمت حالة احتياطيها الأجنبى أكثر من ذلك وإذا عادت الاحتجاجات العنيفة مرة أخرى مع نهاية الشهر الحالى لاسيما أن مؤشر البورصة المصرية تراجع هذا الأسبوع إلى أدنى مستوى منذ 7 شهور.

ومن أهم  البورصات فى الشرق الأوسط التى تراجعت فى نهاية الأسبوع  مؤشر بورصة الدوحة الذى فقد 0.40% ليسجل 9479 نقطة وخسر مؤشر بورصة الكويت 1.41% ليصل إلى أكثر من 1065 نقطة وتراجع مؤشر بورصة مسقط 0.94% وكذلك مؤشر بورصة البحرين بحوالى 0.38%.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة