بنـــوك

"HSBC" يواجه 1.5 مليار دولار غرامة من السلطات الأمريكية بسبب غسل الأموال


إعداد – خالد بدر الدين

يواجه بنك HSBC  البريطاني غرامة تتجاوز مبلغ 1.5 مليار دولار التي خصصها  لتسوية التهم الجنائية التي تؤكد السلطات الامريكية انه ارتكبها في مجال غسل الاموال  حيث ادت اجراءاته المتساهلة في التعاملات البنكية الي مساعدة الارهابيين وعصابات المخدرات الي استخدام النظام المالي الامريكي.

وذكرت وكالة رويترز ان هناك بنوكا بريطانية اخري معرضة لدفع غرامات بسبب عدم تقييد قواعد مشددة علي التعاملات المالية مثل بنك ستاندرد شارترد الذي يحقق معظم ارباحه مثل HSBC من الاسواق الآسيوية والذي دفع في اغسطس الماضي 340 مليون دولار لتسوية تهم مماثلة تتعلق بانتهاكه قواعد الحظر المفروض علي ايران.

ويحاول ستيوارت جاليفر الرئيس التنفيذي لبنك HSBC  خفض التكاليف بحوالي 2.5 الي 3.5 مليار دولار لمواجهة التعويضات التي سيدفعها  لتسوية التهم المرتبطة بمكافحة غسل الأموال إضافة إلى تعويضات عن التضليل في بيع منتجات في بريطانيا مما أدى إلى تآكل أرباحه الفصلية لدرجة انه خصص  أيضا 353 مليون دولار لدفع تعويضات بسبب التضليل في بيع هذه  منتجات في بريطانيا .

وبينما تعززت إيرادات البنك بفضل الهبوط الحاد في القروض المتعثرة إلا أنه جنب 800 مليون دولار لتغطية غرامة محتملة من الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة نظرا لانتهاك قواعد مكافحة غسل الأموال في المكسيك وذلك إضافة إلى 700 مليون دولار جنبها في يوليو .

وقال HSBC أكبر بنك في أوروبا يوم الإثنين إنه لم يتوصل بعد إلى اتفاق مع السلطات الأمريكية ومن المرجح أن يتضمن القرار النهائي توجيه تهم جنائية ومدنية.

وأضاف أن هناك درجة عالية من عدم التيقن في تقدير التكلفة النهائية ومن المحتمل أن يكون المبلغ مرتفعا بشكل كبير .

وحقق اتش.اس.بي.سي ارباحا في الربع الثالث من هذا العام  بلغت  5 مليارات دولار بالمقارنة مع  2.2 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي .

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة