لايف

رحيل جماعى لنجوم الإسماعيلى بسبب الأزمة المالية




عمر جمال

السيد منصور :

بات الإسماعيلى مهددًا بخسارة كل نجومه، خلال موعد أقصاه يناير المقبل، ولن يبقى أمامه سوى الصاعدين من قطاع الناشئين للدفع بهم فى المسابقات التى يشارك فيها الفريق، بسبب الأزمة المالية التى تضرب الإسماعيلى بقوة، والتى تسببت فى عدم قدرة النادى على التجديد مع 6 لاعبين تنتهى عقودهم بنهاية الموسم الحالى، وهم أحمد خيرى، وعمر جمال، ومهاب سعيد، ومحمد حمص، وأحمد الجمل، وجودوين، وقرر النادى عدم التجديد لأى منهم، وسمحت إدارة النادى برحيلهم دون مقابل، ونجح بعضهم فى تسويق نفسه، وقام عمر جمال بالتوقيع لأهلى طرابلس الليبى، وأحمد خيرى للأهلى، بينما تلقى الآخرون عروضًا عديدة محلية وعربية .

كان العميد محمد أبوالسعود رئيس النادى، قد أطلق بيانًا شديد اللهجة، اتهم فيه 7 من اللاعبين الكبار فى الفريق، بتحريض زملائهم على عدم خوض التدريبات للمطالبة بمستحقاتهم المالية المتأخرة لدى النادى، وقال إن هؤلاء اللاعبين يتقاضون الملايين من النادى، رغم عدم إحراز بطولة واحدة تسعد جماهير الدروايش، وفتح الباب أمام أى لاعب لا يقدر ظروف النادى المادية .

وكانت الازمة المالية فى الموسم الماضى سببًا فى رحيل 11 لاعبًا عن الفريق، لعدم قدرة المجلس السابق برئاسة رأفت عبدالعظيم على التجديد لهم، وبالتالى رحلوا عن الفريق من دون مقابل، أبرزهم محمد محسن أبوجريشة، والمعتصم سالم، وإبراهيم يحيى، وعبدالله الشحات، وأحمد سمير فرج، وأحمد صديق .

ويحق لثمانية لاعبين آخرين فى الفريق، التوقيع لأى ناد آخر فى يناير المقبل، دون الرجوع للنادى، وهم : محمد صبحى، وحسنى عبدربه، وأحمد على، وسامح عبدالفضيل، وعبد الحميد سامى، وأحمد عبدالعزيز «مودى » ، ومحمد حامد «ميدو » ، وعصام على .

فى السياق نفسه، حجزت مصلحة الضرائب على أرصدة النادى «الخاوية » فى البنوك، وفشل مجلس الإدارة فى توفير رواتب العاملين وصرف مستحقات اللاعبين المتأخرة، فى الوقت الذى طالب فيه اللاعبون إدارة النادى بسرعة صرف جزء من مستحقاتهم المتأخرة، قبل خوض مباريات الدورة الرباعية التى ستحدد بطل الدورى، وهدد اللاعبون بالامتناع عن التدريبات وعدم خوض المباريات المقبلة فى حال عدم الصرف، رافعين شعار «تمرد » فى وجه مجلس الإدارة لحين الحصول على متأخراتهم .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة