سيـــاســة

"السادات" يُطالب "مرسى" بإقالة الحكومة وفريقه الرئاسى



عفت السادات

كتب – محمود غريب:
 
طالب الدكتور عفت السادات، رئيس حزب "السادات الديمقراطي" الرئيس محمد مرسى باتخاذ عدة إجراءات سريعة تجنبًا لإسالة الدماء المصرية فى التظاهرات المزمع تنظيمها يوم 30 يونيو الحالى، وعلى رأسها إقالة فريقه الرئاسى بالكامل والحكومة الحالية برئاسة الدكتور هشام قنديل، مؤكدًا أن الأيام أثبتت أنهم غير قادرين أو جديرين على القيام بمهامهم الوظيفية وما حدث فى اجتماع القوى السياسية مع الرئيس فى الاجتماع الخاص بمناقشة "سد النهضة الإثيوبى" هو خير مثال على حالة السطحية واللامبالاة التى تدار بها الأمور داخل القصر الرئاسى، مما جعل مصر أضحوكة أمام دول العالم وعرض أمنها القومى للخطر، وبسبب فشل وزارة الدكتور قنديل فى علاج مشاكل المواطن المصرى وغياب الطموح والكفاءة والقدرة على إيجاد الحلول، مطالبًا أيضًا بتشكيل لجنة قانونية من الخبراء "غير المحزبين" لتعديل الدستور بتوافق شعبى يحقق المصلحة الوطنية.

وأكد السادات فى بيان صادر عنه اليوم، حصلت جريدة "المال" على نسخة منه، أن هذه الإجراءات من شأنها منع انفجار الأوضاع وإسالة الدم المصرى، الذى سيسأل عنه الرئيس فى حال وجود مصادمات بين مؤيديه ومعارضيه فى فعاليات 30 يونيو.

واستنكر السادات خروج من سماهم رعاة الإرهاب والإجرام، وحديثهم الآن حول الشرعية والديمقراطية مستخدمين لغة "الدم والتهديد والوعيد"، مشددا على أن الشعب المصرى بالتعاون مع مؤسساته قادر على حماية نفسه ونبذ من يتحدث عن العنف بل وسحقه أيضًا.

كما شدد رئيس "السادات الديمقراطي" على احترامهم للديمقراطية، معلنا انحياز حزبه التام لكل ما يقرره الشعب باعتباره مصدرًا للسلطات، منوهًا بأن مشاركة حزبه فى تظاهرات 30 يونيو تتوقف على مدى استجابة الرئيس لمطالبهم التى من شأنها إنهاء هذا الوضع الشائك وغير المقبول.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة