أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الإسلاميون يُهاجمون الإعلام..ويُطالبون بميثاق شرف قبل30 يونيو



باسم خفاجى

كتب محمود غريب:

 
هاجم عدد من الأحزاب الإسلامية، وسائل الإعلام محملين إياها مسئولية التوتر السياسى فى الشارع، بسبب ما وصفوه بإذكاء نار الفتنة بين القوة السياسية، وطالبوا بعقد ميثاق شرف إعلامى قبل أحداث 30/6، على أن يوقع على الميثاق كل القنوات الفضائية، بالإضافة إلى الصحف الورقية ومن يخرج عن الميثاق تتم معاقبته بالقانون.
 
ومن جانبه، دعا الدكتور باسم خفاجى، رئيس حزب التغيير والتنمية، صناع القرار الإعلامى فى مصر إلى وضع ميثاق شرف بينهم لحفظ صورة مصر خارجيًا وعدم إهانة الوطن من أجل سبق إعلامى أو إسقاط رئيس، كما دعا الإعلام المصرى لأن يكون رقيبًا على نفسه عبر هذا الميثاق، وألا تكون العقوبات الجنائية هى الرادع أو الرقيب عليه فى هذا الشأن.
 
وتساءل خفاجى عن قيمة الإعلام المصرى عندما يصبح هو المصدر الرئيس لتشويه صورة مصر بالخارج، منوها بأن الكثيرين خارج مصر يرون أن أسوأ الأخبار عن أوضاع مصر تأتى من الإعلام المصرى وليس من خصوم مصر.
 
وتابع المرشح الرئاسى السابق: "أن تعترض على حاكم مفهوم بل مطلوب، ولكن أن تشوه وطنك باسم الاعتراض فهذا جرم وليس انتقادًا، الإعلام المصرى أحيانًا يصل إلى درجة الإجرام فى حق مصر".
 
بينما حمَّل الحسين عبد القادر البسيونى، مسئول الاتصال السياسى لحزب الحرية والعدالة الإعلام جزءًا كبيرًا مما يحدث فى الشارع الآن، مشيرا على أنه يساند أعداء الثورة، على حد وصفه.
 
وقال البسيونى، إن وسائل الإعلام تتستر على الخارجين على القانون وتتصيد الأخطاء للإخوان، فضلا عن تعاملهم بمبدأ "لا تقربوا الصلاة"، مطالبًا بتطبيق القانون على الخارجين عن الميثاق الشرف الإعلامى لتجنب وقوع البلاد فى فتنة.
 
وقال شعبان عبد العليم، الأمين العام المساعد لحزب النور، إن الإعلام يجب أن يكون وطنيًا حرفيًا له مهنة وليس مرتزقًا، على أن ينقل الحقيقة كما هى ولا يتولى دور المعارضة أو المنافقين وتوجيه الرأى العام باتجاه معين، على أن ينقل المعلومة حرفيًا كما هى لا أن يطوع المعلومة لخدمة فصيل.
 
وأكد عبد العليم أنه لابد أن يكون هناك ميثاق شرف إعلامى فى المد الطويل، مشيرًا إلى أن الإعلام فى عهد النظام السابق كان يميل إلى النفاق والآن يميل إلى المعارضة، مشددًا على أن الإعلام أحد وسائل الرقابة على الحكومة خاصة فى حال غياب البرلمان.
 
وأوضح عبد العليم أن الإعلام أداة للرقابة والمعرفة وعرض الحقيقة ولابد أن يكون هناك ميثاق شرف، لمعاقبة من يكذب.
 
فى السياق نفسه، أكد إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة، ضرورة عقد ميثاق شرف إعلامى لتجنب إحداث الفتن فى الشارع المصرى، نظرًا لما يحدثه الإعلام من خطورة.
 
وأوضح شيحة أن الأداة الإعلامية أشد خطورة من أعداء الثورة نفسها، مشددًا على أن الحزب سيقدم مبادرة فى هذا الصدد لضمان حيادية الأداة الإعلامية.
 
 
 
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة