أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

«الإخوان» تلجأ إلى شبابها لتأمين المقار والدفاع عن الرئيس!


شريف عيسى :

مع اقتراب موعد مظاهرات 30 يونيو الداعية لإسقاط حكم الرئيس محمد مرسى والإخوان نتيجة ما سماه الداعون إليها بالفشل فى إدارة البلاد على مدار عام كامل، والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة تأتى برئيس قادر على إدارة الملفات المهمة والاستراتيجية مع تصاعد الأزمات التى يعانى منها الشعب المصرى، لا سيما فى ظل ارتفاع الأسعار والمرور والوقود والكهرباء، فضلاً عن كارثة مياه النيل، وغيرها من الأزمات، تزايدت مخاوف جماعة الإخوان وحزب «الحرية والعدالة» من احتمالات اقتحام المقار والاعتداء على قيادات الجماعة والحزب.

وطالبت قيادات الإخوان و«الحرية والعدالة» جميع القوى بالحرص على سلمية المظاهرات والتعبير السلمى دون اللجوء إلى العنف، مؤكدين أن تغيير القيادة الحالية لن يكون إلا عن طريق التداول السلمى للسلطة، وبالطرق الديمقراطية المتعارف عليها.

وحذرت القيادات من الاعتداء على المقار والأشخاص، مؤكدين أنه سيتم التصدى وبقوة لأى اعتداء قد تسفر عنه تلك الاحتجاجات، وأن شباب الإخوان والحزب سيتولون تأمين المقار خلال مظاهرات 30 يونيو المرتقبة.

وقال أنس القاضى، المتحدث الإعلامى باسم جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية إن الجماعة تدعم وبقوة التعبير السلمى عن الآراء بعيداً عن أعمال التخريب أو الاعتداءات على القيادات الحزبية والمقار والممتلكات العامة والخاصة.

وأكد القاضى أن أعضاء وقيادات الجماعة والحزب لن تسمح بالاعتداء على رموزها ومقارها، وأنه سيتم التصدى بكل قوة وحزم ضد أى اعتداء قد تسفر عنه الاحتجاجات التى أعلنت عنها القوى الثورية 30 يونيو الحالى، مشيراً إلى أن الدعوة لإسقاط النظام الحالى تعد محاولة يائسة للانقلاب على الشرعية التى تحظى بتأييد غالبية الشعب المصرى، وأن التغيير لن يكون إلا عبر الوسائل الديمقراطية وصناديق الاقتراع.

وأوضح المتحدث الإعلامى باسم جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية، أن الحزب والجماعة لن يسمحا بالاعتداء على أعضائهما من الشخصيات العامة، كما حدث من قبل مع الدكتور جمال حشمت، والقيادى المعروف صبحى صالح، لافتاً إلى أنه سيتم الدفاع عن المقار بإستماتة فى حال الاعتداء عليها، من خلال شباب الجماعة والحزب.

وقال القاضى، إنه لا توجد اتصالات حالية بين قيادات الجماعة ووزارة الداخلية لتأمين المقار فى حال الهجوم عليها، مؤكداً تحمل «الداخلية» المسئولية الكاملة.

ويرى أحمد مراد، المتحدث الإعلامى عن الإخوان المسلمين بالسويس، أن الجماعة والحزب قادرون على التصدى لأى محاولة للاعتداء على المقار، مشيراً إلى أن الدفاع الشرعى ضد أى معتد على الممتلكات العامة والخاصة حق يكفله القانون والدستور.

وقال مراد إن الحزب والجماعة سيلجآن إلى الطرق القانونية من خلال تقديم بلاغات للنيابة العامة فى حال الاعتداء عليهم، لافتاً إلى أن الحزب والجماعة على دراية كاملة بالداعين للتجمهر أمام المقار من العناصر الخارجة على القانون والبلطجية ومدعى المعارضة من رموز النظام السابق.

وكشف مراد أنه من المتوقع أن تجرى قيادات الجماعة والحزب اتصالات مكثفة خلال الأيام المقبلة للتنسيق مع القيادات الأمنية بالسويس لحماية المقار خلال 30 يونيو، مشيراً إلى أنه جار التنسيق حالياً بهدف حشد شباب الإخوان للوجود أمام المقار لتأمينها من أى أعمال تخريبية.

وأوضح مراد أن قيادات الإخوان بالسويس تلقت تهديدات عبر مواقع التواصل الاجتماعى ووسائل الإعلام، مؤكداً الاستعداد الكامل للتصدى لأى محاولة للنيل من القيادات والمقار.

ومن جهته، طالب الدكتور عاشور الحلوانى، أمين حزب «الحرية والعدالة» بمحافظة المنوفية، الدولة بتأمين المقار بصفة عامة خلال موجة الاحتجاجات التى أعلنت عنها القوى الثورية بنهاية الشهر الحالى.

وكشف الحلوانى عن وجود اتصالات مكثفة بين قيادات الحزب ورجال الشرطة بالمنوفية بهدف تأمين المقار والممتلكات العامة والخاصة خلال تلك المظاهرات، وحفظ الأمن بالشارع، وأنه لن يسمح لأى مجموعة بالانقلاب على الشرعية المنتخبة، مؤكداً دعم الحزب والجماعة للدكتور مرسى فى استكمال بناء مؤسسات الدولة والسعى قدماً فى مسيرة استقرار ونهضة البلاد.

وفى السياق نفسه، أكد أحمد إسماعيل، القيادى بحزب «الحرية والعدالة» بالإسماعيلية، أهمية قيام الأجهزة الأمنية بالدور المنوط بها بتأمين المقار خلال المظاهرات، مشيراً إلى أنه لن يتم اللجوء إلى شباب الحزب والجماعة فى تأمين المقار خلال الاحتجاجات، لا سيما أن هذا الدور يقتصر على الأجهزة الأمنية المتمثلة فى جهاز الشرطة ومؤسسة الجيش، وأن شباب الإخوان لن يقوموا مقام الأجهزة الأمنية فى مهام تأمين الممتلكات العامة والخاصة بهدف إعلاء سيادة دولة القانون.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة