أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

"إيتيدا" تناقش الاستفادة من الملكية الفكرية في تعظيم القدرة التنافسية



إيتيدا

محمود جمال:


عقدت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا" ورشة عمل لإعلان نتائج دراسة "الأثر الاقتصادي لحقوق الملكية الفكرية علي المشروعات الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات"، بالتعاون مع مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال.

وتناولت الورشة أهم النتائج والتوصيات التي توصلت إليها الدراسة وانعكاساتها علي شركات تكنولوجيا المعلومات، بجانب مناقشة بعض السياسات المقترحة لموضوعات الملكية الفكرية وكيفية الاستفادة منها في تعظيم القدرة التنافسية للشركات حيث قام مكتب الملكية الفكرية بالانتهاء من إعداد المسودة الأولية للدراسة في مارس 2013، وتـم إرسالها للمنظمة العالمية للملكية الفكرية للمراجعة والاعتماد.

وتم تقديم عدد من التوصيات خلال فعاليات الملتقى كان أبرزها تبسيط الاجراءات الخاصة بالحماية القانونية للملكية الفكرية وإطلاق حزم تدريب متخصصة لتنمية مهارات الكوادر البشرية العاملة بمجال الملكية الفكرية لقضاة ورجال القانون وضباط الشرطة والعمل على إيجاد سياسات للتعامل مع موضوعات الملكية الفكرية وإعادة النظر في تطبيق قانون الملكية الفكرية المصرى ليسمح بتسجيل البرمجيات كبراءة اختراع طالما اشتملت وتوفر فيها الشروط الخاصة ببراءات الاختراع.

وخلصت التوصيات لضرورة العمل علي إنشاء آلية بين مكتب الملكية الفكرية ومنظمات المجتمع المدنى للمساهمة في عملية تقييم أصول الملكية الفكرية وتحويلها إلي أوراق مالية ، وكذلك المساعدة في إعداد إطار إرشادي للشروط الخاصة بالتعاقدات المتعلقة بالبرمجيات.

وأشار المهندس ياسر القاضي الرئيس التنفيذي لـ "إيتيدا" إلى أن تكنولوجيا المعلومات غيرت من المنظومة الاقتصادية في العالم حيث أنشأت أنماطاً جديدة للتنافس بين الشركات، كما انتقلت من مفهوم امتلاك الأصول المادية إلى امتلاك الأصول غير الملموسة المتمثلة في حقوق الملكية الفكرية مرتكزة على الفكر الإنساني من تحويل تلك الأفكار والابتكارات لمنتجات وخدمات تتنافس في السوق العالمية.

واعتمدت الدراسة على استخدام منهجية التحليل الكيفي والكمي، حيث تـم استخدام التحليل الكيفي من خلال العرض والتأصيل النظري لإشكاليات الملكية الفكرية في مصر، وعلى وجه الخصوص فـى قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وبالنسبة للتحليل الكمي فقد تـم تصميم استمارة استبيان مفصلة ومُدققة وتـم مراجعته علمياً وإقراره من الخبير الدولي المعين من قِبل المنظمة العالمية للملكية الفكرية وطرحه للشركات العاملة فـى القطاع لفترة زمنية امتدت لمدة 3 شهور.

وقامت 46% من الشركات المستهدفة في القطاع (وعددها 220 شركة) وهى الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة بالمشاركة الايجابية في الدراسة، وتـم تحليل البيانات للوصول لمجموعة من المؤشرات المركبة التي يمكن وضعها أمام متخذ القرار للتعرف على إشكاليات الملكية الفكرية فـى القطاع.

وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج الهامة وهى أن نسبة 87.1 % من العينة ترى أن سوق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات سوق تنافسي وأن نسبة 32.1 % من العينة حصلت على تمويل لنشاطها من هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا" وشركة جوجل العالمية والصندوق الاجتماعي للتنمية.

كما أن نسبة 53.5 % من العينة أظهرت أن منتجات مشروعاتهم تمثل مدخلات لمشروعات أخرى مما يعنى أن القطاع له روابط أمامية وخلفية قوية وهو ما يشير لتحسين القيمة المضافة للناتج المحلى الإجمالي وأن نسبة 41% من العينة من العاملين فـى الشركات يحملون درجة الماجستير والدكتوراه، وأن نسبة 59% من العاملين من العينة يحملون مؤهلات عليا. (مقسمة 42.8% هندسة، 24.6% حاسبات ومعلومات 18.7% إدارة أعمال وإقتصاد ومحاسبة) وهو مؤشر على مدى جاذبية القطاع للعمالة الماهرة والمؤهلة علمياً.

كما تطرقت إلى أن 28% من العينة لشركات عمرها أكثر من 10 سنوات فـى السوق، و 28% من العينة لشركات عمرها أكثر من 5 سنوات وأقل من عشر سنوات، وأن نسبة 81.5 % من العينة يعرفون بعض الأشياء عن حقوق الملكية الفكرية، بينما 9 % من العينة يعرفون كل شيء عن حقوق الملكية الفكرية، وأن 8.5 % من العينة لا يعرفون عن حقوق الملكية الفكرية أي شيء، بينما 49.2% من العينة تنفق أكثر من 5% من ميزانيتها على البحث والتطوير.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة