جريدة المال - تجاهل‮ »‬مرعي‮« ‬للبرلمان يهدد بعودة خبراء العدل للاعتصام
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

تجاهل‮ »‬مرعي‮« ‬للبرلمان يهدد بعودة خبراء العدل للاعتصام


محمد القشلان:

توالت ردود الفعل حول غياب ممدوح مرعي، وزير العدل، أو من يمثله، عن جلسة الاستماع التي عقدتها »تشريعية« الشعب برئاسة الدكتور أحمد فتحي سرور لحل أزمة خبراء وزارة العدل، حيث اعتبر النواب عدم حضور الوزير بمثابة اصرار علي تجاهل المجلس والانتقاص من هيبته، مطالبين باتخاذ اجراءات فورية ضد الوزير، بينما هدد خبراء وزارة العدل بالعودة الي الاعتصام مرة أخري - بعد ان استمر اعتصامهم شهرين - مدعومين في هذا بتأييد برلماني.


كان الدكتور »سرور« قد انتقد غياب وزير العدل كما تقدم عدد كبير من النواب بأسئلة برلمانية لوزير العدل حول طبيعة الازمة التي تفجرت بين الوزارة والخبراء، وطلبوا الرد عليها كتابياً من وزير العدل، لكن أحداً من الوزارة لم يجب، في اصرار واضح من الاخيرة علي تجاهل القضية، الامر الذي دفع النواب لتقديم اسئلة لرئيس الوزراء حول غياب وزير العدل عن اجتماع التشريعية، وطالب بعضهم بسحب الثقة من مرعي، علي ان يكون طلب سحب الثقة مع بداية الدورة البرلمانية القادمة في حال استمرار تجاهل الوزير للمجلس.

من جانبه أكد عمر الطاهر خلف الله، وكيل اللجنة التشريعية رئيس لجنة الاستماع لقضية خبراء العدل، ان غياب الوزير أو من ينوب عنه يعد اصراراً علي التجاهل والانتقاص من هيبة مجلس الشعب أعلي سلطة تشريعية ورقابية في مصر، موضحاً ان موقف النواب ورئيس مجلس الشعب من هذا التجاهل كان واضحاً، حيث رفض البرلمان هذا التجاهل وسوف يتم بحث سبل الرد علي وزير العدل واتخاذ اجراءات عديدة إذا لم يتم تدارك الازمة، لاسيما أن المجلس قد تدخل بمبادرة من الدكتور سرور لانهاء الازمة المحتدمة بين الطرفين منذ أكثر من 60 يوماً، مؤكداً ان لجنة الاستماع التي تم تشكيلها لبحث الازمة سوف يستمر عملها بعد عيد الفطر لتحويل الشق التشريعي للأزمة الي اللجة التشريعية بالمجلس، بينما يتم تحويل الشق المالي الي وزارة المالية.

أما النائب صبحي صالح، عضو الكتلة البرلمانية للاخوان المسلمين، فقد هاجم وزير العدل، مطالباً بسحب الثقة من مرعي رداً علي تجاهله للمجلس، خاصة ان القانون يمنح الحق للنواب بسحب الثقة من الوزراء، معرباً عن امله في تضامن الاغلبية البرلمانية التابعة للحزب الوطني مع أزمة الخبراء وان تثور لكرامة المجلس وتتخذ قراراً حاسماً يكون رادعاً لاي مسئول ينتهك هيبة المجلس ويتجاهل مطالب المواطنين، لاسيما أن الازمة اتخذت منحي مختلفاً بعد تجاهل وزير العدل لمجلس الشعب.

وأكد صالح ان رئيس مجلس الشعب بإمكانه الدعوة لعقد جلسة طارئة تقدم خلالها اللجنة التشريعية تقريراً مفصلاً حول جميع أبعاد أزمة خبراء الوزارة، ويصدر إثر ذلك قانون يتم اقراره بمجرد انعقاد الجلسة الطارئة، يكون ملزماً لوزارة العدل، مستبعداً من الناحية الفعلية حدوث ذلك لعدم رغبة رئيس مجلس الشعب من التصعيد ضد وزيرالعدل.

وعن موقف خبراء وزارة العدل، أكد محمد ضاهر، رئيس نادي الخبراء بوزارة العدل، ان تجاهل وزير العدل لاجتماع لجنة الاستماع البرلمانية لم يكن موقفاً جديداً علي الخبراء، فقد دأب الوزير علي تجاهل جميع المطالب والمفاضات لانهاء الازمة التي تفجرت بين الخبراء والوزارة، مؤكداً ان الخبراء قد علقوا الاعتصام لحين حسم القضية برلمانياً.

وهدد »ضاهر« بعودة الاعتصامات علي سلالم وزارة العدل إذا استمر وزير العدل علي موقفه غير المبرر، معبراً عن ثقة الخبراء في جدوي تدخل الدكتور فتحي سرور في القضية، نظراً لما يتمتع به من ثقل سياسي ومصداقية، مؤكداً ان الخبراء قدموا مطالبهم امام جلسة الاجتماع باللجنة التشريعية في غياب الوزير، وتم تحديد المطالب من حيث الاختصاص في شقين احدها تشريعي لاقرار القانون وتمت احالته الي اللجنة التشريعية بالمجلس، والآخر يتعلق بالنواحي المالية وتمت احالته لوزارة المالية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة