أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

أمن الدولة تحقق في بلاغ يتهم مرسي وقنديل بتعطيش مصر


أونا:

أحال النائب العام المستشار طلعت عبدالله البلاغ المقدم من الناشط السياسي رمضان عبد الحميد الأقصري الذي يتهم فيه رئيس الجمهورية محمد مرسي، والدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء بالتخاذل وبتعطيش مصر والمشاركة في صفقات التعاون في حقوق مصر التاريخية من نهر النيل، الي نيابة أمن الدولة لتحقيق في البلاغ واتخاذ ما يلزم من إجراءات.
 
كان المحامي رمضان عبد الحميد الأقصري مدير منظمة الضمير العالمي بمصر قد تقدم ببلاغ رقم 1232 بلاغات النائب العام، وطالب باتخاذ كافة الإجراءات القانونية وأن يقوم المشكو في حقه الأول بصفته رئيسا للبلاد بإعلان الحرب ضد إثيوبيا بعد بناء سد النهضة الذي سيؤثر على مصر ومياه النيل، مشيرا إلى نقصان حجم مياه النهر من 55 مليار متر مكعب إلى 45 مليار متر مكعب بما يجعل فاقد الكهرباء أكثر من 50% وهي نسبة ليست قليلة من المياه والكهرباء وستؤثر بالسلب على مستقبل مصر وأمنها، وطالب بإصدار الرئيس محمد مرسي قراراً جمهورياً فورياً لضرب سد النهضة الإثيوبي لذلك ليكون عبرة وتأديباً لمن تسول له نفسه بعد ذلك المساس بأمن مصر وسيادتها.

واتهم الأقصري في بلاغه الرئيس محمد مرسي والدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء بالتواطؤ وذلك لعدم الاهتمام ببدء إثيوبيا في بناء سد النهضة في العام قبل الماضي، وأنه كان يجب عليهما أن يعطوا الأولوية الأولى لمشروع سد النهضة الذي له تأثيرات خطيرة على مصر في تدمير موارد مياه الشرب والثروة السمكية والزراعة وتبوير الأراضي الزراعية، مضيفا أن خطر سد إثيوبيا يفوق خطر إسرائيل، وأن إثيوبيا خالفت القانون الدولي فيما يتعلق ببدء إنشاء السد، لأنه كان يجب عليها أن تقوم بما يسمى بإخطار مسبق للدول التي تشارك معها في حوض النيل، ومن أهمها دولتي المصب مصر والسودان، وأن إثيوبيا لا تستطيع أن تغير في اتفاقيات مسبقة بحصص حوض النيل لأنها تعتبر بمثل اتفاقية حدود تتعلق بالأمن القومي للدول ولا يمكن إحدث أي تعديل فيها واتهم البلاغ هشام قنديل بالتفريط في نهر النيل لصالح كيان مشترك يجمع بين التنظيم الدولي للإخوان والكيان الصهيوني ودولة قطر برعاية الولايات المتحدة، فهي حزمة مصالح مشتركة تسعى إلى تحقيق أهدافها الجماعة على حساب الوطن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة