أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

سلفا كير: جنوب السودان لن ينجر لحرب مع شماله


سلفا كير
سلفا كير

أونا:

قال رئيس جنوب السودان سلفا كير إن بلاده لن تنجر للدخول في حرب مع السودان مرة أخرى. وأكد أن كل ما يصدر عن الرئيس السوداني عمر البشير هي محاولات لتعطيل استفتاء "أبيي" المقرر في أكتوبر القادم.


وأشار كير إلى أن موقف جوبا لن يتغير، وهو التزام ضبط النفس واتباع النهج السلمي والالتزام بالاتفاقيات المبرمة مع الجانب السوداني، وذلك علي خلفية إعلان السودان أكثر من مرة مؤخراً وقف ضخ البترول من جوبا باتجاه الشمال.

وأضاف أن بلاده لن تدخل أي حروب مع السودان، لكنها على أتم الاستعداد للدفاع عن ارواح المواطنين وحدودها وسلامة أراضيها.

وأكد رئيس جنوب السودان أن بلاده لم تتلق حتى الآن أي أخطار أو اتصال رسمي يفيد بوقف تصدير البترول الجنوبي عبر أراضي السودان.. وأشار إلى أن قرار وقف تصدير البترول سيؤدي في واقع الأمر إلى نسف اتفاقيات التعاون الموقعة بين البلدين.

وفند سلفا كير اتهامات السودان بتسليح المتمردين في ولاية كردفان وغيرها. وقال إنه "إذا كان لدى السودان أدلة مادية فليقدمها، وكل ما تتحدث عنه (حكومة الخرطوم) هو مجرد اتهامات لا أساس لها".

وأكد أن جوبا لديها أدلة دامغة على دعم السودان للمتمردين والمليشيات المسلحة في جنوب السودان مشيرا بذلك إلى مليشيات ديفيد ياوياو والجنرال جوناثان اولوني التي توغلت داخل أراضي جنوب السودان مؤخرا بقوة مسلحة.

وأشار رئيس جنوب السودان، في المقابل، إلى أن ما يفعله الرئيس السوداني عمر البشير يستهدف تعطيل استفتاء تقرير المصير لإقليم "أبيي" في شهر أكتوبر القادم.

وأكد أن حل مشكلة أبيي بات حاليا في يد الاتحاد الإفريقي، الذي يتعين عليه اتخاذ موقف ضد النهج العدائي للسودان، مشددا على أن جنوب السودان مازال على احترامه للاتحاد الإفريقي، إلا أنه ينتظر ردا إزاء ما يحدث.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة