أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

البنوك البريطانية الگبري معرضة للفصل القسري بين الأنشطة المصرفية والاستثمارية


إعداد - عبدالغفور أحمد محسن
 
اعترف جون فيكرز المعين من قبل الحكومة البريطانية لرئاسة اللجنة المصرفية المستقلة بأن فرض الفصل القسري علي البنوك للتفريق بين انشطتها المصرفية والتجارية المتجزئة وبين انشطتها الاستثمارية سيكون محل نظر خلال الفترة المقبلة، فيما يعد هذا هو الاعتراف الأول من نوعه بهذا الخصوص.

 
قال فيكرز إن اللجنة ستقوم باختبار العديد من السيناريوهات لتحديد افضل طرق لحماية »الأقسام المصرفية بالبنوك« من خلال توفير قاعدة رأسمالية مستقلة لكل منها، وهو ما قد يمكن الأقسام الاستثمارية بالبنك من الفشل او الانهيار بشكل آمن، وعلي الرغم من ذلك اكد فيكرز ان اللجنة لا تنوي اجراء اصلاحات جذرية علي البنوك قد تضيق من نشاطاتها. وعلي الرغم من ان اللجنة المكونة من 5 أفراد لم تتخذ قرارا نهائيا بهذا الشأن بعد، لكنها قررت عدم التعرض لأي نتائج بخصوص النقاشات في هذا الشأن قبل شهر سبتمبر المقبل، وقال فيكرز إن اللجنة لا تزال تختبر افضل الطرق لفرض سياج من الحماية لانشطة البنك التجارية والمصرفية وتجنيبها مساوئ الانشطة الاستثمارية عالية المخاطر للبنك. وأكد فيكرز ان الفصل بين رؤوس الاموال المطلوبة لأنشطة البنوك المصرفية والتجارية المتجزئة وبين رؤوس الأموال الاستثمارية قد يقلل من احتمالات انهيار البنوك.
 
وضمن تصريحاته التي انتظرها الاعلام الاقتصادي طويلا، قال فيكرز إنه بدلاً من ان نعاني من مجرد ظروف استثنائية صعبة خلال الازمة العالمية، واجهنا مناخا حادا وسيئا نابعا من هياكل مالية متهالكة، ومعرضة للمخاطر بشكل كبير.
 
واضاف: »إذا ما افترضنا ان الفصل بين الانشطة التجارية والمصرفية للبنك وبين الانشطة الاستثمارية قد يقلل من احتمالات انهيار البنوك، فإنه بالأحري الفصل بين رؤوس اموال الانشطة المختلفة للبنك ايضا«.
 
واشار فيكرز الي ان اللجنة تقوم باختبار العديد من الاحتمالات المختلفة لفصل انشطة البنوك، وقد تكون النتيجة عدم تبني اي احتمال منها، مضيفا ان المسألة لن تكون مسألة الكل او لا أحد، وانه قد يكون هناك العديد من انصاف الحلول التي قد تؤدي المطلوب منها خلال الفترة المقبلة. وستقوم اللجنة بتوزيع محتوي خطاب فيكرز للمصرفيين وبين رجال الاعمال في محاولة لمعرفة ارائهم وتوصياتهم وتحفظاتهم، قبل نشر تقريرها النهائي.
 
وقال جورج اوبسورنو، وزير المالية البريطاني، انه سعيد بالمحاولات الشاقة التي يبذلها فوكرز والتي من شأنها حماية اموال دافعي الضرائب في حال انهيار البنوك، واضاف ان هذا بالضبط ما تمناه هو وفاينس كابل، وزير التجارة البريطاني، عندما طلبا منه تولي رئاسة اللجنة المصرفية المستقلة. ورحب الاتحاد البريطاني للبنوك بالآراء التي طرحها فيكرز، واكد تقديره لتركيز فوكرز علي مراعاة عدم التضييق علي انشطة البنوك ورغبته في خلق نظام آمن للبنوك.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة