أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

اللجنة الإفريقية بـ"الشورى" توصي بوقف بناء سد النهضة الأثيوبي



مجلس الشورى

محمد الطهطاوى:


أوصت لجنة الشئون الإفريقية بمجلس الشورى، حكومة الدكتور هشام قنديل، بمطالبة الجانب الأثيوبي بالتوقف المرحلي عن أعمال "سد النهضة" لحين تقديم كافة الدراسات المطلوبة من جانب اللجنة الثلاثية، والتأكد من عدم وجود أية مخاطر أو تهديدات لهذا المشروع على دول المصب: السودان ومصر، أو الانتقاص من حقوقهما المائية.

 وشدد التقرير، الذي أعدته لجنة الشئون الإفريقية، تمهيدًا لعرضه على مجلس الشورى، على إسراع الحكومة في تشكيل فريق عمل من الوزارات المعنية والخبراء، على أن تضم ممثلا لمجلس الشورى، بالإضافة إلى تشكيل لجنة فنية عالمية لتوفير الدراسات اللازمة لاستكمال ما أوصت به اللجنة الفنية الثلاثية، على أن تقدم تقريرها خلال 60 يومًا من عملها، ودعا التقرير للتفاوض مع إثيوبيا على إنشاء سدود بديلة لسد النهضة بحيث تكون أكثر أمانا، وأقل سعة.
 
وأضاف التقرير: "إنه فى حال إصرار إثيوبيا على بناء السد يتم عمل اتفاقية مكتوبة بعد التأكد من سلامة التصميمات، على أن تتضمن خفض السعة التخزينية للسد وامتداد ملء السد أكبر فترة ممكنة بما لا يقل عن 10 سنوات، وأن تضمن إثيوبيا، حال انهيار السد، تقديم التعويضات المناسبة للأضرار الناجمة عن ذلك لدولتي المصب".

 وشدد التقرير على إسراع وزارة الخارجية في القيام بتحركات دبلوماسية لتوفير رأى عام داعم للجانب المصري، من خلال الأمم المتحدة ومجلس الأمن والاتحاد الإفريقي، ودعا التقرير إلى ضرورة الضغط على الدول المانحة والداعمة لإثيوبيا، لوقف التمويل المالي المباشر وغير المباشر لإنشاء السد، لما يمثله من انتهاكات للاتفاقيات والمواثيق الدولية وميثاق الأمم المتحدة.

 كما أكد التقرير ضرورة استمرار التوافق بين الموقفين المصري والسوداني في مفاوضات مياه النيل، بالإضافة لتفعيل الاتفاقيات بين مصر ودول القارة الأفريقية ، ولفت التقرير إلى أهمية إعادة منصب وزير الدولة للشئون الأفريقية ، والانتباه لتحركات العدو الإسرائيلي في دول حوض النيل، داعيًا للتعاون المباشر مع دول حوض النيل.

 واختتم التقرير قوله: "ينبغي أن تكون كل الخيارات مفتوحة للدفاع عن حقوق مصر المائية، باعتبارها أمنا قوميا".
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة