أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

لقاء‮ »‬الزند‮« ‬المحامين يبَشّرُ‮ ‬بانفراجة بين جَنَاحّي العدالة


شيرين راغب

وعد المستشار احمد الزند رئيس نادي قضاة مصر بمساندة ومباركة الطلب الذي ستقدمه مجموعة من المحامين للنائب العام لوقف تنفيذ الحكم الصادر ضد محاميي طنطا المحبوسين علي خلفية اتهامهما بالاعتداء علي مدير نيابة طنطا، تمهيدا لاجراء الصلح بين المحامين ومدير النيابة، هذا الوعد جدد الأمل في أن تعود الأمور الي سابق عهدها بين جناحي العدالة القضاة والمحامين وانتهاء أزمة محاميي طنطا.


 
أحمد الزند 
وكان المستشار الزند قد توجه في زيارة عارضة لدار القضاء العالي، يوم الاحد الماضي، ودعاه بعض المحامين لاحتساء فنجان قهوة معهم بغرفة المحامين بمحكمة استئناف القاهرة ودار حديث بينهم، وعد خلاله رئيس نادي القضاة بتهيئة الاجواء بين طرفي الخصومة وازالة رواسب ازمة محامي طنطا ومدير نيابة ثاني طنطا، مؤكدا ان جميع المشاكل التي تنشأ بين جناحي العدالة سيتم حلها طالما ان هناك علاقة يسودها الود والاحترام، وحضر هذا الاجتماع مجموعة كبيرة من المحامين اضافة الي محمد طوسون وابو بكر ضوة عضوي مجلس النقابة العامة للمحامين.

يذكر أن نقيب المحامين حمدي خليفة كان قد تقدم بطلب لمحكمة النقض لوقف تنفيذ الحكم بحبس محاميي طنطا وسرعة تحديد جلسة النقض.

من جهته أعلن محمد طوسون، عضو مجلس نقابة المحامين والمتحدث باسم لجنة الشريعة، ان المستشار أحمد الزند، رئيس نادي قضاة مصر، كان متواجدا عرضا في محكمة استئناف القاهرة بدار القضاء العالي وقامت مجموعة من المحامين بدعوته لاحتساء فنجان من القهوة في غرفة المحامين بمحكمة استئناف القاهرة، وتم عقد اجتماع ودي طالب فيه المحامون الزند بإجراء صلح بين مدير النيابة ومحاميي طنطا.

ولفت طوسون الي ان النقابة تقدمت بطلب الي محكمة النقض لسرعة تحديد جلسة لنظر النقض المقدم من المحامين لإمكان تحقيق الصلح بين مدير النيابة والمحامين، مشيرا الي وعد الزند باتمام ومباركة الصلح، لاسيما ان الحوار بين القضاة والمحامين يبدد التوتر بين جناحي العدالة.

واشار طوسون الي ان تعامل النقابة مع القضية في بدايتها كان بعيدا عن الحوار بين طرفي الازمة، حيث كانت النقابة ملتزمة بخط التصعيد وكان لديها قلق اذا ما تراجعت عن هذا الخط ان تسقط من نظر المحامين، مؤكدا ان ما تم من وقفات علي سلالم نقابة المحامين تخللها سباب وشتائم للقضاة ادي الي تعقيد الازمة.

واوضح مجدي عبدالحليم، رئيس حركة »محامون بلا قيود«، ان اللقاء الذي تم بين المحامين والمستشار احمد الزند رئيس نادي قضاة مصر تم بشكل عفوي ويوضح ان ازمة محامي طنطا لم يتم التعامل معها بجدية منذ البداية، لافتا الي ان التصعيد الذي تم كان لا يمثل حقيقة الصراع بين الطرفين بل تمت المبالغة فيها من قبل المحامين، واشار عبد الحليم الي ان تلك الازمة تمت ادارتها وفقا لدوافع شخصية لممثلي المحامين الرسميين ادت الي اشعال الازمة أكثر، وكشف عبدالحليم عن عدد من اعضاء الجمعية العمومية للمحامين قد اتخذوا عدة خطوات للافراج عن زملائهما المحبوسين، مؤكدا انها تحركات بعيدة عن جميع رموز المحاماة حتي تتم تصفية هذا الامر وانهاء الازمة حتي لا يستغلها أي من مشاهير ورموز المحاماة في أي اغراض انتخابية.

وعلي الجانب الآخر، اكد محمد عبد الغفار ابو طالب، عضو مجلس النقابة، انه لم توجد من الاساس ازمة بين القضاة والمحامين واصفا قضية محاميي طنطا بالزوبعة، مشيراً إلي ان لقاء رئيس نادي قضاة مصر بالمحامين يعكس السلوك الحسن الموجود في الهيئات القضائية وممثلها الشرعي رئيس نادي القضاة، ورفض ابو طالب ان تكون النقابة هي المسئولة عن تصعيد قضية محاميي طنطا، متهما فئة قليلة من المحامين بانهم كانوا وراء هذا التصعيد، ورفض ابو طالب ان تكون الوقفات الاحتجاجية التي نظمها المحامون علي سلالم النقابة قد تضمنت أي سباب أو شتائم بحق الهيئات القضائية، مشيرا الي ان النقيب حمدي خليفة، علم بشأن هذا اللقاء الذي جمع بين المحامين ورئيس نادي القضاة ووصفه بانه دليل علي الود والاحترام بين جناحي العدالة.

من جهته قال المستشار رفعت السيد، رئيس نادي قضاة اسيوط السابق، ان ما حدث من قبل رئيس نادي قضاة مصر محاولة لرأب الصدع بين المحامين والقضاة، مؤكدا ان ما وقع من قبل المحامين تجاه احد رجال الهيئات القضائية يظل في نطاق الحالات الفردية ولا يجب ان ينظر إليها علي انها مسألة عامة.

ولفت السيد الي ان القانون في بعض الدعاوي، مثل دعاوي الاعتداء بالضرب والسب والقذف اعطي الحق للمجني عليه او للمتضرر ان يتنازل، وبهذا التنازل تنقضي الدعوي القضائية بالتصالح.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة