أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

توقعات بعودة الركود لفنادق القاهرة والأقصر بسبب المظاهرات المرتقبة



فنادق القاهرة
الأناضول:
 
أثارت دعوات المعارضة تنظيم مظاهرات ضد الرئيس محمد مرسي، مخاوف لدى قطاع السياحة، من عودة الركود لفنادق القاهرة وبعض المناطق السياحية جنوب البلاد، بعد أن شهدت تحركا ملحوظا في الفترة الأخيرة.

 وشهد محيط ميدان التحرير قرب منطقة الفنادق على كورنيش النيل بالقاهرة، أمس، اشتباكات بين الشرطة، وملثمين مجهولين يناهضون نظام الرئيس المصري، يطلقون على أنفسهم اسم "بلاك بلوك"، مستخدمين العنف في أغلب الاحتجاجات ضد النظام على مدار الفترة الماضية.

وقال هشام زعزوع وزير السياحة في مقابلة هاتفية مع وكالة الأناضول للأنباء: "على القوى السياسية أن تعرف أن صناعة السياحة بحاجة الى الاستقرار ولن يفكر سائح في المجي لبلد به اضطرابات"، وأضاف زعزوع: "هناك مؤشرات إيجابية أن يبلغ عدد السائحين في نهاية العام الجاري 14 مليون سائح حيث حقق الثلث الاول من العام 3.4 مليار دولار بنمو 16% عن نفس الفترة من 2012، مؤكدا أن العنف يقضى على فرص تعافى السياحة خلال 2013".
 
وأوضح زهزوع أن السياحة هي القطاع الوحيد الجاهز للعمل في الوقت الحالي وهو وحده القادر على توفير العملة الصعبة وسد عجز الموازنة.
 
وأبدى مستثمرون سياحيون وعاملون بالفنادق تخوفهم من دعوة القوى السياسية لمظاهرات نهاية يونيو الجاري وأن يصاحبها أعمال عنف تؤثر سلبا على قطاع السياحة، وقالوا: "إن الاشغالات السياحية في المناطق الساحلية شرق وشمال شرق مصر تتراوح بين 60 إلى 70% مقابل اشغالات لا تتجاوز الـ  35% بفنادق القاهرة و17% بالأقصر و15% بأسوان.
 
وقال هاني الشاعر نائب رئيس غرفة الفنادق في القاهرة، في اتصال هاتفي لوكالة الأناضول للأنباء: "إن الاشغالات بالفنادق تختلف من فندق لأخر حسب قربه من ميدان التحرير مشيرا إلى أن فنادق منطقة الاهرامات والمطار أفضل حالا من المطلة على النيل.

وارتفعت الإشغالات بالفنادق المطلة على النيل لـ 30 و35% خلال مايو الماضي، خاصة بالفنادق المجاورة للنيل مثل الفورسيزون وكونراد والماريوت. وتعرض فندق سميراميس القريب من محيط ميدان الحرير، لأعمال تخريب في يناير/كانون الثاني، الماضي، أدى إلى إيقاف إدارته العمل به لمدة 20 يوما تكبد الفندق خلالها خسائر بنحو 10 ملايين جنيه، حسب إدارة الفندق.

وقال عبدالرحمن أنور نائب رئيس جمعية مستثمري الفنادق العائمة، في مدينتي الاقصر وأسوان جنوب مصر: "إن 90% من المراكب متوقفة عن العمل لتدنى حركة السفر السياحية على الاقصر وأسوان محملا المظاهرات المستمرة التي  تجرى بالقاهرة المسئولية، ويبلغ عدد الفنادق العائمة بمصر 286 فندقا بطاقة استيعابية 16 الف غرفة وغالبيتها يعمل بالمجرى الملاحي بين الاقصر وأسوان".
 
وأضاف عبد الرحمن في اتصال هاتفي لوكالة الأناضول للأنباء "إن الاشغالات لا تتجاوز الـ 15% مع انهيار سعر الغرفة للفرد في الليلة والذي لا يتجاوز  الـ 15 دولارا".

وقال حاتم منير أمين عام غرفة الفنادق بالبحر الأحمر: "إن العاملين في مجال السياحة يتخوفون من هذه المظاهرات التي  ينعكس أثرها سلبا عليهم. وأضاف منير في اتصال هاتفي لوكالة الأناضول للأنباء، أن منطقة البحر الأحمر تبعد عن التوترات في مناطق الاضطرابات السياسية بالقاهرة ومدن الدلتا والاسكندرية الواقعة شمال مصر على البحر المتوسط.

وأضاف منير "إن الاشغالات بفنادق مدن البحر الاحمر تتراوح بين 65 إلى 70% متوقعا ارتفاعها مع انتهاء فترة الامتحانات للجامعات والمدارس الثانوية".

 وقال سامى سليمان رئيس جمعية المستثمرين السياحيين بطابا نوبيع شمال شرق مصر: "لا يوجد الغاءات لرحلات طيران بالمنطقة في الوقت الحالي لكن أعمال العنف المصاحبة للمظاهرات تؤثر سلبا على الحركة السياحية الوافدة لمصر"، وأضاف سليمان في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول: "إن الحركة السياحية الوافدة من إسرائيل متوقفة نتيجة التصريحات، التي يطلقها الجيش الإسرائيلي كل فترة بأن سيناء غير آمنة.
 
وفى جنوب سيناء بمنطقة شرم الشيخ، قال عادل الشربينى نائب رئيس جمعية المستثمرين السياحيين "إن الاشغالات بالفنادق الامامية المطلة على البحر تتراوح بين 40 إلى 60% مقابل 30% بالفنادق الخلفية"، ويذكر الشربينى  أن سعر الليلة في الغرفة للفرد خلال العامين الماضيين انخفض أكثر من 40% حيث لا يتجاوز سعر الغرفة  الـ 50 دولار في الليلة. وقال إن انفاق الفرد في شرم الشيخ لا يتجاوز الـ 60 دولار في الليلة حاليا مقابل 200 دولار في تركيا و300 يورو في أوروبا محملا القوى السياسية المختلفة انهيار صناعة السياحة في مصر.

 وفى الاسكندرية أبدى وسيم محيى الدين رئيس شركة سان جيوفانى للفنادق تخوفه من المظاهرات المرتقبة نهاية الشهر الجاري مؤكدا أن المظاهرات لن تؤثر على الحركة السياحية الوافدة لمصر " العنف يسيئ لمصر "
 
وقال "إن متوسط الاشغالات بفنادق المدينة خلال الشهر يسجل 55% متوقعا ارتفاعه حتى بداية شهر رمضان لـ 80% وانخفاضها مرة أخرى لأقل من 50% . واضاف أن متوسط سعر الغرفة في الليلة للفرد في الفندق فئة خمسة نجوم يتراوح بين 1000 الى 1300 جنيه".
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة