أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مشرعون أميركيون يستعدون لشن هجوم كاسح على نفط إيران



نفط - ارشيفية


رويترز:

 
بين الحين والآخر، يسدد المشرعون فى أميركا ضربات "موجعة" لإيران من خلال تشريعات أكثر تشددا وانقضاضا على اقتصاد طهران.
 
ويحاولون خلال الفترة المقبلة للتوصل إلى اتفاق لتوجيه ضربة أكبر لصادرات إيران من النفط، المتراجعة بالفعل. وبينما لا يزالون يعكفون على وضع التفاصيل، يقول محللون إن الهدف النهائى قد يكون وقف الصادرات الإيرانية بالكامل تقريبا.
 
وقد يؤدى مثل هذا الهدف المتطرف إلى استعداء الصين والهند - أكبر من تبقى من زبائن النفط الإيرانى، وقد يدفع أسعار الخام إلى ارتفاع يضر بالاقتصاد العالمى.
 
وتنفى إيران أن برنامجها النووى يهدف إلى إنتاج قنبلة، لكن القوى الغربية، المتشككة، أصبحت تشعر بمزيد من الإحباط، وقالت إسرائيل إنها قد توجه ضربة عسكرية لإيران إذا ما فشلت الدبلوماسية والعقوبات فى كبح طموحات طهران النووية.
 
ويضغط أعضاء الحزبين الديمقراطى والجمهورى، على حد سواء، فى الكونغرس، لتشديد العقوبات على إيران، ويراهنون على أن الطفرة الجديدة فى إنتاج الولايات المتحدة من النفط والمؤشرات على وفرة المعروض العالمى ستحول دون ارتفاع الأسعار.
 
وخلال اجتماع عقدته إحدى لجان مجلس النواب الأميركى الشهر الماضى بشأن مشروع قانون لتشديد العقوبات، تم إدراج فقرة جديدة ستلزم المستوردين للمرة الأولى خفض مشترياتهم من الخام الإيرانى بكمية معينة تبلغ مليون برميل يوميا خلال عام. لكن الصادرات الإيرانية انخفضت بالفعل إلى 700 ألف برميل يوميا فى مايو.
 
والفقرة الجديدة لم تدرج بعد فى النص الرسمى لمشروع القانون، وربما يتم تغييرها. وخلال الاجتماع، قال مشرعون إن هذا الإجراء يهدف إلى خفض الصادرات بمقدار الثلثين، وأشاروا إلى أن صادرات العام الماضى التى بلغت 5.‏1 مليون برميل يوميا ستكون نقطة البداية، وسيكون الهدف خفضها إلى 500 ألف برميل يوميا.
 
لكن بعض خبراء الطاقة ذكروا أن هناك حشدا متزايدا داخل الكونغرس وراء محاولة لتقليص الصادرات الإيرانية بشكل أكبر لتقترب من الصفر.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة