أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

خريجو كليات التربية يُنظمون وقفة احتجاجية أمام الاتحادية.. السبت



رابطة طلاب وخريجى كليات التربيية

كتب محمود غريب:

 
كشف أحمد العطار، المنسق الإعلامى لخريجى كليات التربية على مستوى الجمهورية، عن أن الرابطة تسعى لتنظيم وقفة احتجاجية بعد غدٍ السبت أمام قصر الاتحادية، للمطالبة بإعادة التكليف مرة أخرى لكليات التربية.
 
وأكد "العطار" فى تصريحات صحفية له اليوم، أنه يسعى لحشد أكبر قدر ممكن من خريجى كليات التربية على مستوى الجمهورية من أجل توصيل رسالة إلى الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، بأهمية النظر إلى "معلمى الغد"، لافتاً إلى أن خريجى التربية هم العمود الفقرى للمجتمع، مؤكدًا أن كل الوظائف والمهن الأخرى تنبثق من هذه المهنة - على حد وصفه.
 
يأتى هذا فى الوقت الذى أعلنت فيه الحملة، على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، أنها ستتظاهر تحت شعار "كفاية تطنيش.. خريج تربية عايز يعيش"، مؤكدة أن هدفها الأساسى هو توصيل الرسالة إلى النظام الحاكم، بأهمية العودة مرة أخرى لتكليف خريجى كليات التربية.
 
من جانبه، قال محمد جبل، أحد الخريجين، إن عمره الآن أصبح 32 سنة، ولا يعمل فى أية جهة حكومية أو خاصة، مؤكداً أنه حاصل على ماجستير تربية، فى حين أن غيره من خريجى كليات الآداب يعملون فى وظائف ليست من حقهم.

وأضاف، أن خريجى كليات التربية الآن يُعاملون كـ "شحاتين" وليسوا أساتذة يُخرجون أجيالاً تعمل وتنتج فى جميع الوظائف، لافتاً إلى أهمية العودة مرة أخرى للتكليف، حيث كان الأستاذ ينظر إليه على أنه "قامة" فى المجتمع.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة