أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

توقعات بتماسك مؤشر «EGX70» والارتداد لأعلى فى الأجل القصير


المال ـ خاص :

توقع محللون فنيون تماسك مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة «EGX 70»، فى الفترة الراهنة والارتداد من مناطق الدعوم التى اقترب منها بقوة، ليتحرك فى موجة صاعدة على الأجل القصير جدًا، بعد الهبوط العنيف الذى اجتاح تلك الشريحة من الأسهم خلال الفترة الماضية.

كان مؤشر EGX 70 قد هبط خلال الفترة الماضية ليسجل أدنى مستوى إغلاق منذ يناير الماضى، عند منطقة 424 نقطة، وفى حال تراجعه عنها سيسجل أدنى مستوى إغلاق على مدار عام كامل.

ووصلت خسائر مؤشر EGX 70، منذ مطلع العام الحالى إلى %11.1، وفقًا لإغلاق أمس الأول، منها %5 تقريبًا خلال الشهر الماضى، تزامنًا مع تحول المصريين إلى الاتجاه البيعى مسجلين صافى بيع بقيمة 56.79 مليون جنيه.

ويسيطر سهم موبينيل بشكل مباشر على تحركات مؤشر EGX 70 السعرى، لكون السهم صاحب أعلى سعر من بين الأسهم المدرجة بمؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة، ويتداول السهم حاليًا عند منطقة 121 جنيهًا تقريبًا، فى مقابل 133 جنيهًا مطلع الشهر الماضى.

قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفنى، عضو مجلس إدارة شركة أصول للسمسرة، إن أداء الأسهم المتوسطة والصغيرة، كان أسوأ من الثلاثين الكبار، خلال النصف الأول من العام الحالى، على خلفية تحول المصريين إلى الاتجاه البيعى، خاصة خلال الشهر الماضى، لافتًا إلى أن الأداء السيئ لمؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة خلال الفترة الماضية، تسبب فى تحول مساره إلى الهبوط على كل الآجال سواء القصير أو المتوسط أو الطويل.

وأوضح السعيد أن مؤشر EGX 70 يتداول حاليًا فوق منطقة دعم 420 - 418 نقطة، والتى إن فشل فى التماسك عندها سيهبط صوب منطقة 400 نقطة تليها 372 نقطة، والتى تعد أدنى مستوى تاريخى للمؤشر منذ تدشينه.

ورجح السعيد للمؤشر الارتداد على الأجل القصير جدًا من منطقة الدعم الحالية للانخراط فى حركة صعودية تصحيحية للهبوط العنيف، الذى اجتاحه قبل معاودة الهبوط مجددًا، بدعم من عدم وضوح الرؤية السياسية والاقتصادية بالبلاد حاليًا، بجانب المخاوف المتعلقة بمظاهرات 30 يونيو الحالى.

وأشار السعيد إلى أن سهم موبينيل هو الأكبر تأثيرًا على تحركات مؤشر «EGX 70»، حيث هوى السهم خلال جلسة الثلاثاء بحوالى 11 جنيهًا تقريبًا، ليصل إلى منطقة 124 جنيهًا، والتى إن فشل فى التماسك عندها سيستهدف منطقة 115 جنيهًا، يليه مستوى 105 جنيهات، وبالتالى التأثير سلبًا على المؤشر.

ورجح السعيد أن يتم استبعاد سهم موبينيل فى المراجعة المقبلة لمؤشرات البورصة من مؤشر EGX 70 بسبب ضعف التنفيذات على السهم بجانب هبوط نسبة التداول الحر، لافتًا إلى أن سهم موبينيل هو السبب الرئيسى فى الهبوط القوى للمؤشر خلال الفترة المقبلة.

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة النعيم القابضة، إن مؤشر EGX 70، هوى بعنف على مدار الجلسات القليلة الماضية، تزامنًا مع تصاعد المخاوف السياسية المسيطرة على توجهات المستثمرين، خاصة المحليين الذى اتجهوا للبيع مؤخرًا بسبب المخاوف المسيطرة عليهم من المظاهرات المعلن عنها فى 30 يونيو الحالى.

وأشار إلى أن المؤشر اقترب بقوة من منطقة دعم مهمة على الأجل المتوسط عند مستوى 419 نقطة، والتى إن فشل فى التماسك عندها سيهوى صوب منطقة 380 - 385 نقطة، والتى تعد أقل منطقة سعرية بلغها المؤشر منذ اندلاع الأزمة المالية العالمية.

ورجح النمر تماسك المؤشر عند منطقة الدعم القريبة عند 419 نقطة على أن يرتد منه لأعلى، وعدم بلوغ منطقة 380 - 385 نقطة فى الأجل القصير.

فيما قال حسام حلمى، المستشار الفنى بشركة بايونيرز، إن مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة هبط بعنف خلال الجلسات القليلة الماضية، متأثرًا بالتراجع الذى أصاب السوق بشكل عام فى ظل الأزمات التى تعيشها البلاد فى الفترة الراهنة، ما أجبره على كسر منطقة دعمه الرئيسية عند مستوى 445 نقطة، والتى دفعته لاستهداف منطقة 425 نقطة، والتى تعتبر ثانى منطقة محورية على الأجل المتوسط.

وألمح إلى أنه إذا ما هبط المؤشر عن تلك المنطقة لأسفل سيعلن عن تحول مساره على الأجل المتوسط من عرضى إلى هابط، مستهدفًا منطقة 375 نقطة.

وعلى الرغم من ذلك، رجح حلمى تماسك مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة خلال الفترة الراهنة، عند منطقة الدعم الجوهرية 425 نقطة، بسبب عدد من العوامل، على رأسها التشبع البيعى الذى تعانى منه أغلبية الأسهم المتداولة، تزامنًا مع وصول جميع الأسهم المتداولة ومؤشرات البورصة الي مناطق دعم مهمة علي الأجل المتوسط.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة