أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الـ‮ »‬فاو‮« ‬تطالب بتشريعات جديدة للحد من المضاربة في اسعار السلع عالميا


إعداد ـ خالد بدرالدين

دعت منظمة الأغذية والزراعة »FAO « التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، الدول الكبري، إلي وضع قواعد جديدة تحد من المضاربة في أسعار السلع التي ترتفع باستمرار، تزامناً مع اتجاه العالم نحو أزمة غذاء تهدد بزعزعة الاستقرار السياسي في العديد من الدول.


وذكرت وكالة »رويترز« أن دعوة المنظمة نشرتها أمس الثلاثاء صحيفة »نيكي بيزنس« اليومية اليابانية، عقب إعلان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، أن العالم يواجه مخاطر أعمال عنف، بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية، وضعف النمو، ما لم يتمكن زعماء العالم من التصدي لأسعار الغذاء المتقلبة، وبذل المحاولات لخفضها.

ويؤكد جاك ضيوف، المدير العام لمنظة »الفاو«، أن الأسعار المرتفعة والتقلبات السعرية سوف تستمر خلال السنوات المقبلة، ما لم يتمكن ساسة العالم من معالجة الأسباب الهيكلية التي أدت إلي مظاهر الخلل في النظام الزراعي العالمي، والتي ستؤدي إلي أزمة غذاء كبيرة، يزيد من تفاقمها أيضاً الدعم الزراعي والتعريفات التي تلعب دوراً بارزاً في اختلال الميزان العالمي للعرض والطلب. وجاء في تقرير منظمة الفاو، الذي نشرته هذا الشهر، أن مؤشر أسعار الغذاء العالمي ارتفع إلي مستويات قياسية خلال ديسمبر الماضي، لدرجة أنه تجاوز المستويات التي بلغها عام 2008 عندما أدت أسعار الغذاء المرتفعة إلي أعمال شغب ومظاهرات عنيفة في العديد من الدول.

كما ساعدت الظروف الحيوية السيئة التي تنذر بالمزيد من ارتفاع أسعار العديد من الحبوب الرئيسية هذا العام، في تزايد المخاوف من وقوع أزمة غذاء عالمية.

وسوف يؤثر انعدام الأمن الغذائي علي الفقراء الذين يشكلون أعداداً ضخمة في العديد من الدول، مما يؤدي إلي عدم استقرار سياسي في هذه الدول وتهديد السلام والأمن في العالم، وتجميد نمو الاقتصاد العالمي الذي بدأ يتعافي.

ولذلك يؤكد جاك ضيوف ضرورة تنفيذ تدابير جديدة لتحقيق الشفافية وتنظيم قواعد المضاربة في أسواق العقود الآجلة للسلع الزراعية، لا سيما أن الحواجز التجارية في الاقتصادات المتقدمة تزيد من اختلال ميزان العرض والطلب علي مستوي العالم. وسجلت أسعار المواد الغذائية ارتفاعاً مستمراً منذ عام 2010 لدرجة أن التضخم في هذه الأسعار قفز إلي خانة العشرات في العديد من الدول، مثل الهند التي ارتفعت فيها أسعار البصل الذي يشكل جزءاً رئيسياً في الطعام بحوالي %70 خلال العام الماضي، مما جعل البنك المركزي الهندي يرفع أسعار الفائدة 25 نقطة أساس أمس، للمرة السابقة منذ مارس الماضي.

كما أنه من المتوقع أن يرفعها بحوالي 75 نقطة أساس مرة أخري خلال هذا العام، في محاولة منه لكبح نسبة التضخم التي ترتفع باستمرار.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة