أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

شحاتة: مصر مهددة بأزمة مياه طاحنة و"النهضة" يقلص حصتها لأقل من الخُمس


مغاوري شحاتة
مغاوري شحاتة

العربية.نت:

حذر الخبير الاستراتيجي ورئيس مجلس إدارة الجمعية العربية للمياه، الدكتور مغاوري شحاتة، من التداعيات الكبيرة التي ستواجهها مصر من سد النهضة المزمع أن تقيمه إثيوبيا على مجرى نهر النيل. وقال "إن مصر سوف تواجه مجاعة حقيقية حال بناء السد وفقاً لما أعلنت عنه إثيوبيا".


واستنكر شحاتة إذاعة جلسة كان مفترضاً أن تكون سرية لمناقشة أزمة سد النهضة بحضور الرئيس محمد مرسي أمس الأول، وتساءل: كيف يمكن إذاعة هذه الجلسة وفيها من يتحدث عن الحرب والجهاد، حيث استغلت الحكومة الإثيوبية هذه التصريحات، بخلاف مصر التي خسرت الكثير.

وقال مغاوري شحاتة، في تصريحات خاصة لـ"العربية.نت": "إنه لا يمكن تجاهل ما أعلنه أحد وزراء إثيوبيا من أن مصر ستواجه أياماً صعبة بسبب أزمة المياه التي تنتظرها، وأنه سيتم إنشاء السد مهما كانت التحديات".

وأوضح أن الحل لن يكون في الحروب، لأن إثيوبيا ليست وحدها التي تعتزم بناء سد النهضة أو مجرد سد واحد، حيث أعلنت تنزانيا وأوغندا ورواندا وبوروندي عن مجموعة سدود أخرى، وبالتالي لن تكون المشكلة في سد النهضة فقط.

واستغرب من عدم كفاية الدراسات والبيانات المتاحة للجنة التي عقدت بقيادة الرئيس، مؤكداً أن هناك مغالطات تعرضها إثيوبيا على العالم ولم يتطرق لها الاجتماع، حيث تدعي إثيوبيا أن مصر تحصل على أكبر حصة من مياه نهر النيل، وهذه ليست حقيقة بل مغالطات.

وأوضح أن حجم المياه التي تتساقط على الهضبة الاستوائية يقدر بنحو 936 مليار متر مكعب، تحصل مصر منها على نحو 55 مليار متر مكعب، وهو ما لا يتجاوز، بالإضافة إلي حصة السودان، نحو 5% من إجمالي كميات المياه.

وأوضح أن هناك أكثر من 14 سداً على طول مجرى نهر النيل، ولم يسبق أن اعترضت مصر على إنشاء مثل هذه السدود، ولكن هذا السد أو مجموعة السدود التي تم الإعلان عنها سوف تنتقص من حصة وحقوق مصر.

وأشار خبير المياه الاستراتيجي إلي أنه كان بوسع إثيوبيا أن تنشئ مجموعة سدود وخزانات صغيرة تستفيد منها في توليد الكهرباء وعمل التنمية التي تدعي أن سد النهضة سوف يدعمها في تحقيقها.

وأشار إلى أن الكارثة الحقيقية تتمثل في أننا في مصر نتكلم كثيراً ولا نعمل، فلماذا لم تتحرك الحكومات السابقة لاحتواء هذه الأزمات قبل تفاقم المشاكل مع دول حوض النيل؟

ولفت شحاتة إلى أنه بعد إنشاء سد النهضة سوف ينخفض منسوب المياه خلف السد العالي بنحو 15 متراً، لكن في أوقات الجفاف سوف نواجه أزمات أكبر من ذلك، سواء في مياه الشرب أو في نقص توليد الكهرباء.

وأكد في السياق ذاته أن حصة مصر، التي لن تتجاوز 9 مليارات متر مكعب، لا تكفي لزراعة 1.5 مليون فدان، مما يفتح الباب أمام أزمة غذائية طاحنة قد تتعرض لها مصر في الأجل المنظور.

وأوضح أنه رغم عدم وجود أزمات مياه حادة خلال السنوات القليلة السابقة، إلا أن هناك محافظات مصرية تعاني من نقص المياه وتبحث عن مياه الشرب في الآبار الجوفية. وتساءل مغاوري شحاتة: كيف نتخيل حجم الأزمة بعد خفض حصة مصر من 55 إلى 9 مليارات متر مكعب؟
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة