اقتصاد وأسواق

ثورة"المتعطلين" تهدد بإغلاق جامعة قناة السويس أول يوليو




أسامة إمبابى

كتب مؤمن النزاوى:

 
قال أسامة إمبابى، نقيب المتعطلين عن العمل، إنه تم توزيع مائة ألف منشور للحشد لبدء ثورة المتعطلين من أمام جامعة قناة السويس، وافتراش رصيف الطريق الدائرى أمام البوابة الرئيسية للجامعة من أبناء مواليد الإسماعيلية من ذوى الاحتياجات الخاصة.
 
وأشار إمبابى أن يجرى التنسيق من أجل مشاركة باقى المتعطلين وغلق البوابة الرئيسية لجامعة قناة السويس إذا لم يتم الاستجابة لتعيين 5% من المتعطلين خلال 6ساعات من العاشرة حتى الرابعة لتعيينهم فى جامعة قناة السويس ضمن نسبة الـ 5% المقررة لهم طبقا للقانون.
 
وأوضح فى تصريحات صحفية أن هذا البيان تحذيرى وإذا لم تلبى المطالب ستنصب خيام وسيتم الدخول فى اعتصام حتى23يوليو حتى تخصص وزارة المالية ميزانية مناسبة لتعيين 25% على الأقل من المتعطلين وهم 4ملايين تقريبا على مستوى الجمهورية كدفعة أولى ويتبقى فى حدود10ملايين من إجمالى المتعطلين ولا يسمع المسئولون صوتهم.
 
من جانبه، أكد محمود خالد، المتحدث باسم رابطة المعاقين بالإسماعيلية، إنة تم تخصيص آلاف من الدرجات الوظيفية العام الماضى، وتم الإفراج عنها إداريا فقط، وليس ماليا، وهناك فاكس من وزارة المالية بتخصيصهم للمعاقين، إلا أن الوزارة لا توفر التمويل اللازم لها حتى يتم تعيينهم.
 
وقال: "إن وزير المالية هو الذى يعيق تعييننا فى هذه الدرجات الوظيفية ولا يريد توفير التمويل اللازم لها، وتقدمنا بشكوى ضده إلى الدكتور هشام قنديل، رئيس الوزراء ولم يتم البت فيها حتى اليوم فليس أمامنا إلا التظاهر ضد حكومة كاذبة وسياستها الفاشلة.
 
وصرح تامرالجندى المنسق العام للمجلس المصرى الدولى لحقوق الإنسان على تضامن المجلس برئاسة المستشار حمدى نوارة مع كافة المتعطلين وخاصة المعاقين، حتى حصولهم على حقهم فى التعيين.
 

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة