سيـــاســة

وزير الزراعة يجتمع مع كبار شيوخ قبائل سيناء



أحمد الجيزاوى

الصاوى أحمد:

 
التقى الدكتور أحمد الجيزاوى، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، والسيد اللواء عبد الفتاح حرحور محافظ شمال سيناء مع وفد من شيوخ القبائل من شمال سيناء.
 
وأكد الوزير فى بيان صحفى صدر اليوم على أهمية القيام بكل ما تحتاجه المحافظة على وجه السرعة فى كل الأمور القابلة للتنفيذ باعتبارها واجب تجاه أهل شمال سيناء حيث إنها البوابة الشرقية لمصر وأهلها الكرام.
 
وأكد محافظ شمال سيناء على وضع آلية للتعامل مع الوزارة فى ترعة السلام وجميع المنتفعين بترعة السلام وهذا يدل على الإرادة المخلصة التى تعمل وتعى الفترة الانتقالية التى نمر بها.
 
وأشاد مشايخ القبائل بإتاحة الفرصة لهم لاستصلاح منطقة الشيخ جابر وبئر العبد وأنها لن تحدث تنمية فى هذه المنطقة دون وجود الأمن وأنه تم زراعة 25 ألف فدان وكل التنمية التى حدثت تعادلها آلاف الأفدنة وأن الشباب يتوجهون عادة إلى أماكن الاستصلاح.
 
كما طلب أهل سيناء الاهتمام بالتصنيع الزراعى فى سيناء وحركة النقل بين الشرق والغرب والاهتمام بالثروة السمكية بحيث تستجوب معظم أبناء المنطقة، وضرورة التوافق مع أهالى سيناء حتى لا تتفتت الملكية الزراعية وكذلك التوسع فى الظهير الصحراوى حول الترعة المطالبة بنسبة 25% أخرى للمستحقين من أبناء سيناء مما تنطبق عليهم شروط تملك الأراضى من قبل الدولة.
 
طالب أهالى سيناء بطرح الأراضى للأفراد وعدم طرحها للشركات
وطالبوا بدراسة حق الانتفاع والتملك لأهالى سيناء وتوفير إجراءات إدارية مناسبة للتسهيل على المواطنين من أبناء سيناء فيما يخص توزيع الأراضى.
 
وطرح وزير الزراعة بعض الموضوعات مع أهالى سيناء والخاصة بتنمية بحيرة البردويل وزيادة الإنتاج السمكى ومشاركة الشباب فى الاستزراع السمكى وزراعة الزيتون فى سيناء والتوسع فيه وضرورة وجود تسويق جيد له.
 
وطالب المحافظ بضرروة تفعيل بروتوكول مع هيئة الثروة السمكية لزيادة مخزون البحيرة ووجود 3 مزارع إرشادية وأكد الوزير أنه لا مكان للفشل وسوف نستكمل الدور المصرى الرائع واضعين مصلحة الوطن فوق كل اعتبار.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة