أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

«تخريد» الأسطوانات يفجر أزمة بين أصحاب مستودعات الإسكندرية و«بتروجاس»



ازمة انابيب البتوجاز

معتز محمود :

قال عدد من أصحاب شركات مستودعات البوتاجاز بالإسكندرية، إن مشكلات تواجههم فى الفترة الأخيرة أهمها استمرار قيام شركة بتروجاس بـ «تشريك» أو «تخريد» عدد كبير من الاسطوانات التى تصل إليها، وتحميلهم تكلفة إصلاحها أو استبدالها.

أكد صلاح عبدالعال، رئيس شعبة متعهدى غاز البوتاجاز بغرفة تجارة الإسكندرية، أن العديد من اصحاب المستودعات أبدوا اعتراضهم على قيام شركة «بتروجاس» بتخريد الاسطوانات الفارغة التى تصل إليها من المستودعات، لافتا إلى أنه بفرض أن تلك الأسطوانات لا يمكن إعادة تعبئتها مرة أخرى وفقا لتبريرات الشركة نتيجة تعرضها لسوء الاستخدام من المواطنين فى المنازل والمطاعم، فإن أصحاب المستودعات لا ذنب لهم فى إتلاف تلك الاسطوانات حتى يجرى خصم تكاليف إصلاحها منهم.

وأضاف عبدالعال أن استمرار الشركة فى خصم تكاليف الاسطوانات فى النهاية من اصحاب المستودعات دفع الشعبة إلى رفع مذكرة عاجلة للشركة تطالب بعدم تحصيل تلك التكلفة.

من جانبها أكدت شركة الغازات البترولية «بتروجاس» فى ردها على مذكرة الشعبة التى ارسلتها إلى غرفة تجارة الاسكندرية، حقها الكامل فى إجراء عمليات التخريد لاسطوانات البوتاجاز فى مصنع الشركة بالإسكندرية، وذلك وفقا للقواعد التى تتبعها الشركة منذ سنوات، لافتة الى انها لن تقوم بتغيير تلك القواعد بسبب شكاوى اصحاب المستودعات المتكررة من تعرضهم للظلم والخسائر فى بعض الاحيان مع تفعيل تلك القواعد، خصوصا طريقة «تخريد» الاسطوانات وخصمها من اصحاب المستودعات.

قال المهندس حسين عبدالفتاح محمود، رئيس مجلس إدارة شركة بتروجاس، إن الاسطوانات تتعرض لصور متعددة من الاستخدام السيئ وغير الآمن أثناء عمليات التداول والنقل والتوزيع خارج مصانع الشركة وتحديدا فى مخازن متعهدى البوتاجاز، مما يؤدى إلى عدم صلاحية الاسطوانات للتداول والتعبئة مجددا.

ولفت الى ان الشركة حريصة على ان تتم عملية استبعاد الاسطوانات المخردة بدقة متناهية، مشيرا الى انه خلال الفترة من اول 2012 وحتى يناير الماضى على سبيل المثال، تم تشريك 199 اسطوانة فقط من اجمالى 3.5 مليون اسطوانة.

وأضاف محمود ان اهم صور الاستخدام السيئ التى تتعرض لها الاسطوانات، هى استخدام طرق المناولة اليدوية غير السليمة وقذف الاسطوانات من اعلى السيارات، مما يعرض جسم الاسطوانات للصدمات الحادة، فضلا عن اذرع الاسطوانات وقواعدها او المحابس النحاسية المثبتة عليها، مما يعمل على تخفيض كفاءة الاسطوانات او اخراجها من الخدمة.

وقال محمود إن عدم نقل الاسطوانات بالطرق السليمة عن طريق الحمل، ودحرجتها على الارض، يعرضها للاحتكاك ويؤدى الى تلف الدهانات الخارجية للاسطوانة، علاوة على تعرضها للصدمات و«فدغات» متعددة، فضلا عن تعرض جسم الاسطوانة الخارجى للتلف.

وأوضح أن الاستعمال السيئ من جانب المستهلكين، بوضع الاسطوانة فى حمام مياه ساخنة كما يحدث فى المقاهى والمطاعم ومزارع الدواجن ومصانع الطوب، يؤدى الى حدوث تآكل وصدأ فى الاسطوانة، وانتشار «البارومة» بالجزء السفلى منها، فضلا عن ان عدم استخدام منظم الضغط الخاص بالاسطوانة واستخدام وصلات محلية الصنع يؤدى لتلف سن المحبس وتعرض المستهلكين والمنشآت للخطر، وقال إن تلك الاجزاء التالفة تحدث لدى متعهدى البوتاجاز او جمهور المستهلكين خارج نطاق مصانع شركة «بتروجاس».

وشدد رئيس مجلس إدارة شركة الغازات البترولية «بتروجاس» على ان عمليات التشريك بشركة «بتروجاس» لا تتم بشكل عشوائى، ولا يتم تحصيل رسوم صيانة اسبوعية وجميع عمليات الفرز والفحص الفنى للاسطوانات الواردة من المتعهدين تتم بمعرفة لجنة فنية نوعية متخصصة من اقسام الجودة والتعبئة والأمن الصناعى والمبيعات، فضلا عن تحرير محاضر لفحص الاسطوانات محدد بها التلفيات بالاسطوانة حسب الحالة «اسطوانات شرك» او اسطوانات تحتاج للاصلاح واعادة التأهيل، تمهيدا لتحميل اى خصم على المتعهد.

وأوضح محمود ان شركة الغازات البترولية «بتروجاس» تتبع التعليمات واللوائح المنظمة طبقا للمواصفات القياسية المصرية، التى يتحدد من خلالها معايير فرز وتجنيب الاسطوانات، كاسطوانات غير صالحة للتعبئة والتداول، واسطوانات صالحة للإصلاح وإعادة التأهيل والاستخدام مرة اخرى.

وتتم عمليات الفرز والفحص الفنى للاسطوانات بمعرفة لجنة فنية متخصصة ايضا، وذلك ضمن المسئولية المجتمعية لشركة «بتروجاس» وحفاظا على أمان وسلامة جمهور المستهلكين والمنشآت.

وكانت غرفة تجارة الاسكندرية قد ارسلت مؤخرا مذكرة رسمية، تشير فيها الى تضرر اصحاب مستودعات البوتاجاز، من قيام الشركة بـ «تخريد» الاسطوانات وتحميل تلك التكاليف على المستودعات بالتزامن مع انخفاض ارباح اصحاب المستودعات بسبب ارتفاع تكاليف النقل و«النولون» والعمالة والضرائب والمرافق.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة