أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

إيران وحزب الله يسعيان لإنشاء "جيش شعبي" بسوريا



حسن نصر الله

عادل عبدالجواد:


قالت صحيفة إسرائيل اليوم، إن هناك تقديرات لمسئولين أمنيين إسرائيليين، تشير إلى أن حزب الله اللبناني يستعد بكل طاقته العسكرية، لوضع قدم له في هضبة الجولان، وذلك من خلال رغبة استراتيجية لديه مستقبلا، بالقيام بتنفيذ عمليات ضد إسرائيل من تلك المنطقة.

وتشير الصحيفة إلى أن حزب الله في هذه المرحلة ينشغل في القتال الدائر في سوريا، من خلال إرسال مقاتليه بين فترة وأخرى، إلا أنه وبحسب المسئولين الإسرائيليين، ينوي القيام بذلك في الفترة المقبلة، وفقا لما أعلنه حسن نصر الله والرئيس السوري بشار الأسد.

وبحسب التقديرات الإسرائيلية، فإن رغبة حزب الله في وضع قدم له في الجولان، يأتي من إدراك قيادة الحزب من أن الوضع في الجولان غير مستقر، إضافة إلى ذلك فإن الحزب يدرك تماما أنه إذا لم يدخل هضبة الجولان، ويقوم بتأسيس بنى تحتية عسكرية له، فإن مسلحين من المعارضة السورية سيقومون بذلك.

وتشير الصحيفة إلى أن كلا من إيران وحزب الله يعملان على المدى البعيد، في حال سقوط نظام الأسد، على بناء قوة يطلق عليها اسم الجيش الشعبي، مكونة من السكان الشيعة والعلويين في سوريا، ويبلغ عدد أعضائها الآن ما بين 100 - 150 ألف شخص.

ووفقا للتقديرات الإسرائيلية، فإنه على الرغم من مهاجمة إسرائيل لقوافل أسلحة، كانت في طريقها لحزب الله، فإن الحزب لن يترك فكرة نقل السلاح لمخازنه في لبنان، في حين أن الحزب قد تعلم من الهجمات الأخيرة، فيما يحاول الآن القيام بطرق تهريب أكثر دقة وسرية في ذات الوقت.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة