أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

إغلاق تام لمصنع «بوليفارا» بعد إضراب العمال


كتب - شريف عمر :

كشف صلاح المرسى، القائم بأعمال العضو المنتدب للشركة العربية وبوليفارا للغزل والنسيج، عن صعوبة استجابة مجلس إدارة الشركة لمطالب العمال المضربين عن العمل فى المصنع التابع لها، والتى تتلخص فى الحصول على منحة راتب شهر لا ترد فى ظل الأزمات المالية والخسائر التى تتعرض لها الشركة .

وكانت الشركة قد أعلنت أمس الأحد فى بيان للبورصة عن اضراب واعتصام عمال مصنعها بداية من الأمس .

وأشار المرسى إلى أن المصنع تم إغلاقه بشكل تام، موضحاً أن عدد عمال المصنع الذى يضم 3 ورش يصل إلى 2000 عامل، وهو ما قد يكلف الشركة نحو 6 ملايين جنيه إضافية فى حال استجابتها لمطالبهم غير المشروعة على حد وصفه .

وأكد أن معرفة العمال بصرف مجلس إدارة شركة مصر العامرية للغزل - المجاورة للمصنع - شهراً منحة لا ترد بقيمة 3 ملايين جنيه لعمالها بنهاية الشهر الماضى، هى ما دفعت عمال بوليفارا إلى الاتفاق على بدء اضراب عن العمل بداية من الأمس لإجبار الإدارة على تنفيذ مطلبهم، مشدداً على   أن العمال قاموا بمهاجمة الموظفين بالقطاعات الإدارية والمالية وأجبروهم على مغادرة الشركة قبل انتهاء المواعيد المحددة بالتزامن مع الهجوم على بعض الإنشاءات والأسوار المحيطة بالمصنع وهدمها .

وتوقع المرسى استمرار الإغلاق الكلى لمصنع الشركة لنهاية الأسبوع الحالى، مؤكداً أن الشركة لن تستجيب لمطلب العمال إلا فى حال وجود قرار سيادى من الدولة أو من الشركة القابضة للغزل والنسيج بهذا الشأن .

ولفت إلى أن الشركة استجابت لجميع المطالب السيادية فى فترة ما بعد الثورة من اقرار كل العلاوات والحوافز والتى كلفتها نحو 310 جنيهات إضافية لكل عامل شهرياً، بشكل يحمل الشركة نحو 12 مليون جنيه شهرياً لتوفير هذه الالتزامات للعمال على الرغم من تأزم الوضع المالى للشركة، متسائلاً عن جدوى مطالب العمال فى الفترة الراهنة .

وعلى جانب آخر، أرجع القائم بأعمال العضو المنتدب للشركة استمرار تزايد الخسائر بنهاية الأشهر التسعة الأولى من العام الحالى إلى ارتفاع أسعار شراء الأقطان فى السوق المحلية، بالتزامن مع صعود أسعار الخدمات المستخدمة فى الإنتاج من أسعار الكهرباء والمياه وقطع الغيار، بالإضافة إلى انخفاض سعر بيع المنتجات محلياً، والنمو المتزايد فى أجور العمال من 78 مليون جنيه خلال 2011 إلى 92 مليون جنيه خلال الأشهر الـ 9 الأولى من 2012.

وأضاف : إن الشركة تشترى كيلو القطن بسعر 16 جنيهاً وتقوم بصرف 14 جنيهاً تمثل قيمة العمالة والكهرباء، فى حين تقوم ببيع منتجاتها فى السوق المحلية مجبرة بسعر محدد من قبل الحكومة بقيمة 26 جنيهاً للكيلو، وهو ما يدلل على بيع الشركة بالخسارة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة