أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مصر تستعين بفرنسا فى تخزين واستيراد القمح



صورة ارشيفية


إعداد - خالد بدر الدين:

 
أعلنت مصادر رسمية فرنسية، اليوم الثلاثاء، أن فرنسا أكبر مصدر للقمح فى الاتحاد الأوروبى وأحد الموردين الرئيسيين لمصر، تلقت طلبا رسميا من مصر للمساعدة فى تخزين الحبوب وإتاحة شروط دفع ميسرة لواردات القمح فى الوقت الذى تعانى فيه مصر أكبر مستورد للقمح فى العالم من أزمة اقتصادية.
 
وذكرت وكالة رويترز، أن فرنسا تدرس الطلب الذى أرسل فى البداية إلى السفارة الفرنسية فى القاهرة منذ عدة أسابيع وناقشه الأسبوع الماضى السفير المصرى فى باريس مع وزير الصناعات الغذائية وأن حكومة فرنسا جاهزة لمساعدة مصر بشأن قضية الأمن الغذائى الحيوية ولكن ينبغى على الحكومة الفرنسية أن تبذل الجهود اللازمة لتقديم المساعدات لأنها مسألة ملحة ولكن لن يتم تسويتها خلال ساعات غير أنها لن تستغرق أيضا ستة أشهر وإن كان مصدر بوزارة التجارة الخارجية أكد أنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت فرنسا ستوافق على الطلب أم لا.
 
وقال المصدر الدبلوماسى الفرنسى، إن طلب مصر الذى تدرسه الآن وزارة المالية الفرنسية مع شركات تصدير الحبوب فى فرنسا يتضمن ثلاث نقاط وهى المساعدة فى بناء صوامع لتخزين الحبوب فى مصر وتخزين قمح فرنسى تشتريه مصر فى فرنسا لما يصل إلى ستة أشهر دون رسوم مع شحنه عندما تحتاجه مصر وتمديد فترات سداد تكلفة مشتريات القمح إلى ما بين 9 و12 شهرا من تاريخ الشحن.
 
وهبطت احتياطيات مصر من النقد الأجنبى بعد عامين من الاضطرابات السياسية والأزمة الاقتصادية وهو ما صعب عليها تمويل واردات الغذاء والوقود الضرورية غير أن السلطات المصرية تتوقع جنى محصول قمح محلى أكبر هذا العام لتعزيز مخزونات القمح فى إطار خطة للاستغناء عن الواردات تدريجيا خلال أربع سنوات ولكن مصر تسعى أيضا لمساعدات من موردين خاصة روسيا.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة