بنـــوك

«البنك الأهلى» يجدد تسهيلات ائتمانية لـ«السلع التموينية» بمليارى جنيه


كتب ـ محمد سالم:

قال محمود منتصر، عضو مجلس إدارة البنك الأهلى، إن مصرفه يبحث فى الوقت الحالى تجديد تسهيلات ائتمانية بنحو مليارى جنيه لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية والتى تعتمد عليها فى استيراد جانب من منتجات الغذاء المدعمة.

وأوضح فى تصريحات لـ«المال» أن الهيئة لم تطلب زيادة فى تسهيلاتها خلال العام الحالى، نظرا لارتفاع قيمة الدعم الحكومى الموجه لها، إذ تتخطى محفظة القروض الإجمالية لقطاع الأغذية لدى البنك الحكومى حاجز 2.6 مليار جنيه يسعى لزيادتها بنسبة كبيرة خلال الفترة المقبلة فى ظل توقعات بتحقيق مشروعات القطاع نسبة نمو قوية واستعادته لنحو %80 من طاقته الانتاجية التى سجلها قبل الثورة.

وأضاف منتصر أنه وقع طلب تجديد التسهيلات حتى يتم عرضه على لجنة الائتمان العليا بالبنك ورفعه لاجتماع مجلس الإدارة المقبل والمقرر له نهاية الشهر الحالى.

وتقدر موازنة الدولة للعام المالى المقبل حجم دعم السلع التموينية بنحو 30.834 مليار جنيه مقابل 26.6 مليار جنيه متوقعا للعام المالى الحالى، بزيادة 4.234 مليار جنيه، بينما يصل إجمالى الدعم بالموازنة لنحو 156.32 مليار جنيه.

فى سياق قريب، اشترط البنك الأهلى وجود ضمانة حكومية من وزارة المالية لتوفير 500 مليون دولار لصالح الهيئة العامة للبترول بهدف تمويل شحنات نفط من الكويت.

وقال محمود منتصر إن الهيئة طلبت رفع تسهيلاتها المخصصة لاستيراد الخام من الكويت الى مليارى دولارى، بدلا من 1.5 مليار دولار، مشيرا الى أن الموافقة تتطلب الحصول على ضمانة من وزارة المالية التى وافقت فعليا قبل فترة قريبة على ضمان حصة من التسهيلات القديمة بقيمة 400 و600 مليون دولار.

وأضاف أن الهيئة لن يكون بمقدورها زيادة تسهيلاتها لدى البنك البالغة قيمتها 23 مليار جنيه، إلا اذا تم ضمانها من وزارة المالية أو جرت تغطيتها بالكامل.

وتوقع منتصر أن تطلب الهيئة تسهيلات إضافية حال التوصل لاتفاقات بشأن استيراد الخام من دولتى العراق وليبيا اللتين يتم التفاوض معهما الآن.

وتتوقع الحكومة تراجعا طفيفا لدعم المواد البترولية فى موازنة العام المالى المقبل، ليصل الى 99.594 مليار جنيه مقابل 100 مليار جنيه العام الحالى.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة