الإسكندرية

أعمال الصيانة تقلص توزيع بنزين 80 بنسبة 25% بالإسكندرية



محطة الوقود

محمد عبدالمنعم:
 
شهدت مدينة الإسكندرية، لليوم الثالث، تكدسا بمحطات الوقود على السولار، وبنزين 80 ، ما تسبب في اختناق مروري حاد بالمدينة، بسبب الطوابير.

وقال محمد خليفة مدير التموين بالإسكندرية: "إن المديرية قامت بتوزيع نحو 700 طن، فقط، من بنزين 80 على المحطات أمس، بانخفاض يقدر بـ 25% عن الحصة اليومية بالمدينة والبالغة 940 طن يوميا، في حين  جاءت توزيعات السولار في المعدل اليومي الطبيعي لتبلغ نحو 1500 طن    .  


وأرجع خليفة نقص حصة المحافظة من البنزين إلى أعمال الصيانة في معمل شركة العامرية للبترول والتي تمد المحافظة بنحو 400 طن، بنسبة تمثل نحو 42% من حصة المحافظة مقابل 58% من شركة الاسكندرية للبترول، مشيرا إلى أن المديرية دعمت نصيبها من معامل الأخيرة بنسبة 30% إضافية لاحتواء الأزمة .  
 
ونفى خليفة وجود أزمة في السولار بالمدينة، مشيرا إلى أن تكدس سيارات الأجرة على السولار يرجع إلى سوء عملية التنظيم خلال أزمة البنزين في المحطات الموزعة لكلا من السولار وبنزين 80، متوقعا إنتهاء الأزمة منتصف الأسبوع الحالي بعد لإنتهاء أعمال ال  صيانة بشركة الأسكندرية للبترول .

وأشار أحد مسئولي محطات مصر للبترول بمنطقة محرم بك أن المحطة لم تتسلم أية كميات من البنزين  لثلاثاء الماضي ، إلا أن حصتها عادت بعد ذلك في حدود 26 ألف لتر يوميا موزعين على 4 نقلات ، في حين أن حصة المحطة من السولار بلغت نحو 21.5 ألف لتر .
 
إلى ذلك قال وكيل الوزارة أن الدكتور باسم عودة، وزير التموين، قرر وقف توقيعات أصحاب المخابز على العقود الجديدة بعد توقيع 1135 مخبز بالأسكندرية على العقود الجديدة ورفض نحو 42 مخبز فقط التوقيع على العقود، مشيرا إلى احتمال توقف تلك المخابزإذا لم تستطع المديرية توفير دقيق مدعم لها،وذلك بعد إنتهاء عقود توريد بعض الجهات السيادية مع المطاحن لتسليمها كميات من الدقيق نهاية يونيو الحالي .
 
وأوضح خليفة أن المديرية تسعى لربط المواطنين غير المربوطين ببطاقات التموين ببطاقات شبيهة تسمى بطاقات الخبز والبوتجاز، وذلك من خلال 24 مكتب تموين منتشرة بالمدينة .
 
كانت شعبة أصحاب المخابز قد دخلت في أزمة حادة مع وزارة التموين بسبب تكلفة إنتاج الجوال ( 100كيلو) والتي حددتها الوزارة بـ 80 جنيها لإنتاج 1060 رغيف، هددت على إثرها الشعبة بتعليق العمل ووقف إنتاج الخبز ، إلا أن الوزارة استطاعت أن تفرض تكلفتها بعد توقيع معظم أصحاب المخابز على العقود الجديدة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة