أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أقرأ لهؤلاء

وطن مستباح


أفكار الخرادلى

أصبح الوطن مستباحا من الداخل ومن الخارج، من الداخل هو فى مرمى خطر الإرهاب الذى تمارسه الجماعات التكفيرية المتمركزة فى سيناء بمباركة النظام، وتشير بعض الأحداث والمواقف الى أن الأمر غير مقصور على المباركة وإنما يمتد الى الحماية أو التأييد أو التعاون.

تمارس تلك الجماعات إرهابها وجرائمها بالتعاون مع تنظيم استباح الحدود وهو «حماس» الذى يتمتع بغطاء وحماية من نظام يشعر تجاهه بالعرفان وجميل لابد من رده، خاصة أنه مازال يحتاجه ويستخدمه لتثبيت أركانه.

عملية استباحة الوطن بدأت بعد أيام قليلة من اعتلاء الجماعة سدة الحكم بقتل ستة عشر جنديا على الحدود، ولم يتم التوصل أو الكشف على أقل تقدير حتى اليوم عن القتلة رغم ان أصغر طفل فى مصر يعلم من هم ومن وراءهم وأسباب قتلهم.

وداخليا أيضا تم اختطاف ستة جنود فى سيناء من قبل العصابات التكفيرية فى سيناء فى محاولة - يبدو أنها نجحت - لمقايضتهم بمجرمين وقتلة فى السجون، ومرة ثانية يتم اطلاق سراح هؤلاء الجنود دون ان تمس شعرة واحدة من رأس مجرم واحد من الخاطفين، تنفيذا لتعليمات الرئيس بالحفاظ على الخاطفين.وتمر الأسابيع دون بادرة للتوصل الى هؤلاء الجناة رغم كثافة وجود الجيش والشرطة منذ وقوع هذا الحادث.هذا بخلاف عمليات التهريب بكل أنواعها عبر الحدود بلا حدود، والتى تبدأ بأقمشة ملابس الجيش المصرى مرورا بجميع السلع المدعمة وانتهاء بالسلاح بكل أنواعه وأحجامه.ويقول الزائرون لسيناء أنه حتى الأطفال فى سن الثانية عشرة يحملون السلاح الآلى علنا.. والسلاح على وجه التحديد يتم تهريبه عبر الحدود الليبية ليتوجه الى سيناء ومنها الى غزة عبر الأنفاق التى يقاوم النظام اغلاقها رغم أن هذا مطلب قبائل سيناء، مثلما هو مطلب الجيش الذى تلقى عليه أعباء تشغله عن مهامه الرئيسية وتعطله عن استكمال مهمة رفع كفاءته القتالية.

قد يفسر البعض ما يحدث على أنه نتاج ضعف النظام وقلة حيلته، ولكن جاءت تصريحات الرئيس المصرى خلال زيارته للسودان عن نيته فى إعادة الأوضاع فى حلايب وشلاتين لما كانت عليه قبل عام 1995، وهو ما كشفه عدد من المسئولين السودانيين، بل إن الجانب السودانى أذاع تسجيلا لتصريحات الرئيس، جاء ذلك الموقف ليؤكد أن النظام الحالى يعمل بكل طاقته لمهادنة كل الدول، خاصة دول الجوار ليتفرغ لمهمته المقدسة - من وجهة نظره - وهى التمكين والأخونة دون مشاكل ودون تدخل خارجى.

وجاء تدشين إقامة سد النهضة الأثيوبى ضربة قاضية للتشدق الإخوانى حول مده الجسور مع أفريقيا بعد يوم واحد من زيارة الرئيس لأديس أبابا للمشاركة فى القمة الاستثنائية للاتحاد الأفريقى، والمضحك المبكى هو أن الحكومة المصرية يرأسها خبير رى أساسا، هذا علاوة على أن الدستور يعطيه صلاحيات لم تعط لرئيس وزارة من قبل واستماتت الجماعة فى الإبقاء عليه رغم فشله الذريع ومحدوديته، ومن المتصور انه يدرك تماما التأثير الكارثى لهذا المشروع على مصر. ان من يتحدث عن فشل السياسة المصرية تجاه أفريقيا فى عهد النظام السابق عليه أن يعترف أن عمر مشروع سد النهضة الأثيوبى يزيد على عقد من الزمان ولم تتمكن أثيوبيا من تنفيذه خلال العهد السابق، ولكن على ما يبدو أنها وجدتها فرصة نادرة قد لا تتكرر لابد من استغلالها لتنفيذ مشروعها، فى ظل وجود نظام يسعى للمهادنة المشوبة بالضعف مع جميع الأطراف الخارجية حتى ولو كان على حساب الأمن القومى من أجل تحقيق أهداف لا تخدم سوى فصيل واحد فى الوطن.

لابد أن يكون النظام مدركا ومؤمنا بالمثل الذى يقول إن السحر ينقلب على الساحر، ويتذكر مصير كل من لعب بالنار وانتهج سياسات تآمرية اعتمدت على قوى التطرف، فالولايات المتحدة صنعت القاعدة، ورغم ذلك أصبحت أمريكا مطاردة من القاعدة حتى اليوم وكانت قمة الاستهداف هى أحداث 11سبتمبر، والرئيس الراحل أنور السادات استعان بهم لمواجهة القوى اليسارية فقتلوه.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة