اقتصاد وأسواق

خبيراقتصادى: من المتوقع وصول عجز الموازنة إلى 235 مليار


هانى سرى الدين الخبير الاقتصادى
هانى سرى الدين الخبير الاقتصادى

أ ش أ:

 
استعرض د. هانى سرى الدين الخبير الاقتصادى عضو جبهة الانقاذ ، ان السبيل الوحيد لسد عجز الموازنة هو تحديد رؤوس الموضوعات والعائد من وراءه ولا تؤخذ الموضوعات بعمومية تفقدها مضمونها ، مشيرا الى انه من اهم البنود التى من الممكن ان تحقق خفضا فى عجز الموازنة هو ملف الدعم الخاص بالمواد البترولية ، من خلال مراجعة اسعار الطاقة الممنوحة الى المصانع الكبرى.
 
وأشار سرى الدين خلال اجتماع لجنة المالية مساء اليوم "الاجتماع الثانى" ان ملف الصناعت الصغيرة من اهم البنود التى تحقق عائد للدولة من خلال تفعيل ادارات المشروعات بالبنوك، حيث يوجد لدى 50% من البنوك ادارات لذلك الغرض ولكنها غير مفعلة، مشيرا إلى ان الصناعات الصغيرة لاتحصل الا على 5% من نسبة الاقتراض الحكومى ولا تساهم فى التصدير الا بنسبة 4% ، فى حين ان دول مثل الصين والهند وهونج كونج تصل نسبة التصدير من الصناعات الصغيرة من 60- 70% من اجمالى انتاجها ، وهو ما يحقق الغزارة فى الانتاج التى تشهدها الاسواق المصرية.
 
وقال سرى الدين انه من المتوقع ان يصل عجز الموازنة الذى يبلغ 205 مليارات جنيه الى 235 مليار فى ظل عدم وجود سياسات اقتصادية جادة ، داعيا الى ضرورة قيام الدولة بخطوات جادة لتسوية المنازعات مع المستثمرين فى مجال الطاقة ، وان يكون للدولة دور جاد فى ذلك من اجل المساهم فى حل مشكلات الدعم.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة