أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

محمد علي إبراهيم‮.. ‬من مدح النظام إلي استجداء الشباب


هبة الشرقاوي

 
ظل محمد علي إبراهيم، رئيس تحرير جريدة »الجمهورية« يوجه مقالاته لخدمة النظام، ففي أعقاب ظاهرة انتحار عدد من المصريين بسبب الظروف الاقتصادية، كتب مقالا هاجم فيه المنتحرين.

 
 
 محمد علي إبراهيم
وقال: »إنهم نسوا الدين« وقبل ثورة 25 يناير بأيام هاجم الثورة التونسية وأحداث لبنان، وأكد أنها محاولة من الإسلاميين لإنهاء الدولة المدنية، وفي أعقاب حادث القديسين كتب مقالاً مدح فيه جهاز الشرطة، وكيف قبضت الشرطة علي الجناة، معتبراً أن الأمن احتراف وليس هواية، وهو الأمر الذي بات جلياً في جميع مقالات وتحليلات جريدته التي ركزت علي التخريب والاختراق الدولي للتيار الإسلامي والجهات الأجنبية، واختراقها لشباب الثورة، إلا أن الأسبوع الماضي شهد تحولاً في خطاب »إبراهيم« في مقالاته، إذ بدأ المدح في شباب ميدان التحرير، كما جاءت كلماته حين قال: آن الأوان أن يتحول جهد الشباب في ميدان التحرير إلي عمل سياسي رفيع.. يستحقون أن يكون لهم حزب يعبر عن آرائهم وينقل نبضهم إلي الدولة.. لقد أثبت الشباب أنهم القوة الحقيقية الأساسية في الدولة المصرية.. قوة نقية لابد أن »تؤطر« في مكانها الصحيح..إنها تحتاج شرعية دستورية.. إذا كان الشباب يطالبون بسماع صوتهم فلابد أن تكون لهم شرعية سياسية.. شرعية الشارع تنتهي عند حد معين.. الشباب أصبحوا قوة عظمي ولهم الحق في أن يفخروا بإنجازاتهم.
 
يذكر أن »إبراهيم« عرف بأسلوبه الجارح في انتقاد الشخصيات السياسية والمعارضة للحكم، وتسبب في أزمة سياسية بين مصر وقطر بعد كتابته مقالاً شديد اللهجة، وبألفاظ غير لائقة عن أميرة قطر الشيخة موزة، وعن زوجها الأمير حمد، وعن قناة الجزيرة الفضائية، مما تسبب في احتجاج قطر الرسمي، وكذلك إصدار تعليمات بعدم تجديد عقود 150 ألف مصري يعملون في قطر، وعدم استقدام أي عمالة مصرية جديدة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة