أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

غياب الرؤية والإصلاح يخيم على المستثمرين فى الشركات المصرية


لندن - حازم شريف :

خيمت أجواء عدم وضوح الرؤية فيما يتعلق بالتوجهات الاقتصادية للحكومة الحالية على جلسات المستثمرين الأجانب مع ممثلى الإدارات التنفيذية للشركات المصرية المشاركة فى المؤتمر الثانى للاستثمار فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، الذى نظمه بنك الاستثمار، المجموعة المالية هيرمس فى لندن، واختتم أعماله أمس الأول الجمعة

 
 وائل زياده
وانهمرت أسئلة نحو 100 مستثمر ممثلين لـ 77 صندوق استثمار ومؤسسة مالية عالمية على إدارات الشركات، للاستفسار عن أزمة سنتامين الاسترالية التى أبطل حكم قضائى قبل أيام العقد الموقع بينها وبين هيئة الثروة المعدنية، للتنقيب عن الذهب فى مصر، علاوة على الأزمات التى تعرضت لها شركات أخرى، كشركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة «OCI» مع استدعاء مصلحة الضرائب مسئولين بها، وسحب قطع أراض من عدد من الشركات .

أكد وائل زيادة، رئيس قسم البحوث فى «هيرمس » ، أن أسئلة المستثمرين تركزت على الشركات التى يرتبط نشاطها بموارد الدولة، كالأراضى والغاز والطاقة، من ناحية إمكانية سحب أراض أخرى من هذه الشركات، والوضع القانونى لهذه الأراضى وكذلك مدى توافر الطاقة والغاز وبأى أسعار فى المستقبل القريب .
 
ويرى «زيادة » أن المستثمرين لم يتخلوا بعد عن تحفظاتهم بشأن الاستثمار فى هذه النوعية من الشركات، خاصة فى ظل ما تعرض له الشركات العاملة فى مصر مؤخراً .
 
وأشار «زيادة » إلى أن الشركات الأخرى لم تسلم أيضاً من بعض التحفظات رغم نجاح أغلبها فى المحافظة على أدائها رغم تباطؤ الاقتصاد، وأن قرار الاستثمار بكثافة بها لا يزال ينتظر الإعلان عن البرنامج الاقتصادى الإصلاحى للحكومة، والبدء فى تنفيذه، وكذلك وضوح الرؤية فيما يتعلق بسعر الصرف خلال الأشهر المقبلة .

وبالرغم من ذلك، أشار رئيس قسم البحوث فى «هيرمس » إلى أن الفترة المقبلة تحمل فرصاً واعدة لعدد من الشركات، بسبب التوقعات بتخلى الحكومة عن بعض مهامها للقطاع الخاص، فى ظل حرصها على تقليص عجز الموازنة .

وتشمل هذه المهام منح الشركات حق استيراد الغاز وتوزيعه داخلياً لأغراض الصناعة، وكذلك إسناد مهمة توفير سلع معينة للقطاع بجانب مشروعات البنية التحتية والإسكان .

واعتبر «زيادة » أن عجز الموازنة يمثل المظلة المهيمنة على كل مشكلات الاقتصاد المصرى، فهو يلتهم المدخرات المحلية بدلاً من تعبئتها، ونتيجة ذلك يتراجع دور القطاع الخاص فينجم عنه ارتفاع معدل البطالة، كما يتسبب فى ارتفاع أسعار الاقراض وظاهرة التضخم الهيكلى، ويقيد أدوات السياسة المالية، ويؤثر على سعر صرف العملة المحلية .

ولخص زيادة طلبات المستثمرين فى المؤتمر فى عدة نقاط أبرزها اتخاذ خطوات جادة لإصلاح مواطن ضعف الاقتصاد، وعلى رأسها عجز الموازنة حتى تستعيد أدوات السياسة المالية دورها فى تحفيز الاستثمار، وكذلك التعامل بمنتهى الوضوح والشفافية مع القضايا الخاصة بالمستثمرين، فحتى الآن لم يفهم المستثمرون الذين حضروا المؤتمر ما مشكلة شركة سنتامين على وجه التحديد؟ .

وأخيراً طالب المستثمرون بضرورة التعامل بشكل مؤسسى مع قضايا الفساد وعددوا مجموعة من الأمثلة لدول نجحت فى التعامل مع قضايا الفساد التى تتعلق بأنظمة حكم سابقة، وعلى رأسها ماليزيا وإندونيسيا، وجنوب أفريقيا .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة